خالو أحمد الصباغ

مدونة أحمد الصباغ ترحب بكم .. من الآن لكى تستطيع أن تعبر عن أرائك وغضبك من الاحتلال ومن النظام الحاكم .. فعليك أن تمتلك مدونة .. وحجر .. وحذاء Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed....Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed....Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed

Dec 31, 2008

Happy New Year

I wish a Happy New Year for all of my friends, Bloggers and People all over the World
I Wish you all a great start to the coming new year
hoping that brand new year brings with it happiness, glory, victory to all even in tough of times to come
hoping Free Gaza, Free Quds, Democratic and Peaceful Arabian Country and World
وإلى أخوتى فى العالم الإسلامى .. تهنئة "حارة" بالعام الهجرى الجديد .. أتمنى من الله أن يكون عام نصرةَ للإسلام وللسلام وللضعفاء وللفقراء .. وأن يكون بداية سقوط عهود الظلم والظالمون فى كل مكان
وإلى أصدقائى المدونين وزوار المدونة .. أعجز عن شكر كل ما أبدى رأياً أو انتقد المدونة أو إنتقدنى وأفادنى بمساهماته أو كتاباته
Happy New Year
Ahmed Al-Sabbagh

Dec 29, 2008

فيلم سكس عربى

فى الوقت الذى التف فيه زعماء الدول العربية حول مائدة كبيرة مستديرة تحوى المئات من الصحون الضخمة المغطاه لبدء المحادثات .. كان القاتل يدخل " دبى " لقتل سوزان تميم .. وكان الأخوة فى "فتح" و"حماس" قد إتفقا على الإختلاف .. وكان " منتتظر الزيدى " يشعر ببرودة البلاط فى القاعة الصحفية بعد أن خلع حذائه إستعداداً لإلقائها على جورج بوش
وكان المواطن المصرى " إبراهيم " يداعب نهدىّ عشيقتهِ "ريهام" إستعداداً لمضاجعتها فى شقتهِ بالدويقة  .. وكانت " أم أحمد " التى تسكن فى المنزل المجاور لـ " إبراهيم" تستحث ماكينة الخياطة لإنهاء مريلة المدرسة بتاعة "مريم" بنتها الصغيرة
وسُمعت طقطقة وحشرجة تصدر من حنجرة الجبل الذى إنهار بعد دقائق
وتحول " إبراهيم " و" ريهام " و " أم أحمد " و " مريم " إلى إشلاء دموية خرساء تحت الصخور
وإختلطت حلة البامية التى كانت قد طبختها لتوها "نبوية الدلالة" مع كوباية البيرة التى صبّها "إبراهيم" منذ دقائق
وطار خبر إنهيار الجبل إلى الرجل الكبير الذى كان يجلس مع تجار الحديد ، فتنفس الصعداء .. وتحدث فى الموبايل لعدة دقائق ثم أكمل لقاءه بتجار الحديد لرفع سعر حديد التسليح بالاتفاق مع صديقه صاحب أكبر شركة مقاولات ليقوم برفع سعر المبانى ، فقام أصحاب العمارات برفع أسعار الشقق الإيجار والتمليك .. وقام تجار وصناع الدهب برفع سعر الدهب والمصنعية ، وإستجاب أصحاب مصانع البلاستك والنجارين وتجار الأثاث ورفعوا أسعار الموبيليا .. الأمرالذى إستفز أصحاب القنوات الفضائية فأكثروا من الإعلانات عن أثاث فاخر مستورد وأساور ذهبية خليجية مرصعة بالماس
فقالت "ولاء" لأمها بحسرة : لا بلاش ياماما العريس ده مش هيقدر يجيب لى شبكة زى دى
وكان "صلاح " العريس يحاول أن ينهى أعمال الحسابات فى ورشة الرخام التى يعمل بها حتى يتثنى له المرواح بدرى فى التاسعة مساءاً ولا يمتد به الأمر حتى الثانية عشر زى كل يوم .. وكان الأمل يراوده أن يعود مبكراً فيستطيع أن يتصل بـ"ولاء" من سنترال فى أول الشارع ، لكن جاء صاحب العمل وطلب منه أن يشارك فى تحميل نقلة رخام مع العمال ولما إعترض طردة صاحب العمل من الورشة
وفى نفس الوقت كان " ساركوزيه " يقبّــل صديقته أمام معبد فيله ويناكحها وخلفه الجنود المصريين لحمايته وكان من ضمن الجنود " صميدة " .. الذى وقف أبوه فى نفس اللحظة فى المنيا فى طابور المعاشات يستمع إلى موظف المعاشات  وهو يقول : إنت يا كلب منك ليها له .. إللى هيفتح بؤة بكلمة هديله بالجزمة ومش هقبضة .. ويغور من هنا .. ولكن "أبو صميدة" كان سارحاً فى الأفق البعيد يتذكر إبنه " عرفه " الذى سافر إلى العراق منذ زمنِ بعيد ولم يعلم عنه شيئاً وماتت "أم صميدة" كمداً وحزنا عليه
وكان "عرفه" فى نفس اللحظة يجلس مقطوع الأصابع والأرجل فى زنزانة فى وسط جزيرة نائية فى المحيط الأطلسى يتذكر رحلته من صعيد مصر إلى العراق إلى جوانتانامو ويسمع من آن لآخر صوت مياه البحر الذى يتشابه مع صوت مياه النيل وهى ترتطم بالسور القصير الذى يفصل النيل عن حديقة الأندلس الذى يجلس فيها " أحمد " الآن متذكراً أيام حبهِ المفقود ويستمع إلى صوت عبد الوهاب " آه لو كنت معى نختال عبره .. بشراع تسبح الانجم إثرة "
وفى تلك الأثناء كانت تنفذ عقوبة الجلد على الطبيب المصرى وتنهال الكرابيج على ظهرهِ فتصدر صوت طرقعة تشبه طرقعة كيبورد أمام " موافى " داخل مبنى الجريدة وهو يكتب تقريراً يمدح فيه الرئيس ويهنئه بعيد ميلاده ويدعو له بطول البقاء ويسب المعارضة الظالمة والجرائد المستقلة الحالمة .. وسلم التقرير إلى رئيس التحرير الذى قد أتى لتوه من سهره حمراء قضاها مع راقصة مشهورة .. فنظر فيه رئيس التحرير ومدح "موافى " ثم مدح الرئيس .. ثم بعد دقائق كان كل مواطن مصرى يمتلك نسخة مليئة بالزيت من التقرير وبداخلها بـ "نص جنيه طعمية" ..  لكن "نورهان " وحدها كانت لا تأكل الطعمية و لا تفطر إلا بخياره وقطعة خبز كما أوصى الطبيب الذى قال لأمها  أن " نورهان " فى أيامها الأخيرة ، وأن السرطان ثم الفشل الكلوى يتفشى فى كل جسمها نتيجة لشربها ماءاً ملوثاً بمبيدات والعناصر الثقيلة التى يلقيها  مصنع الكيماويات القائم فى الضفة المواجهه لقريتهم من النيل كل صباح
لكن الشمس قد إنتصفت فى السماء حينما إستيقظ وزير خارجية إحدى البلاد العربية وفتح التفاز واستمع إلى مذيع قناة الجزيرة وهو يعلن عن عدد قتلى المجزرة الجديدة ثم أطفاءه وذهب ليعلن أن المعابر مفتوحة وأن كل شئ على مايرام .. فى الوقت الذى كانت الراقصة العربية المشهورة فى إحد شقق الدعارة بشارع جامعة الدول العربية تتفنن فى هز خصرها العارى ونهديها واتفقت الشلة المتعددة الجنسيات العربية الواقفة حولها فى التصفيق والهتاف لرقصها الرائع البديع

كانت هذه الأحداث  فى الفترة من بعد طرد "صلاح" من عمله إلى إنتهاء اللقطة الأخيرة من فيلم سكس عربى مثير كان "صلاح" يشاهد أحداثه فى القنوات الفضائية .. كان "البطل" فيه يضاجع عدة "بطلات" .. ثم ينهض من سريره ليشجب ما يحدث فى فلسطين
أحمد الصباغ

شعر أحمد مطر إلى غزة .. قصيدة : ارفعوا أقلامكم

ارفعوا أقلامكم عنها قليلاً
واملئوا أفواهكم صمتًا طويلاً
لا تجيبوا دعوة القدس .. ولو بالهمس
كي لا تسلبوا أطفالها الموت النبيلا
دونكم هذه الفضائيات فاستوفوا بها "غادر أو عاد"
وبوسوا بعضكم .. وارتشفوا قالاً وقيلاَ
ثم عودوا ..
واتركوا القدس لمولاها ..
فما أعظم بلواها
إذا فرت من الباغي .. لكي تلقى الوكيلا !
طفح الكيل .. وقد آن لكم أن تسمعوا قولاً ثقيلاً
نحن لا نجهل من أنتم .. غسلناكم جميعًا
وعصرناكم .. وجففنا الغسيلا
إننا لسنا نرى مغتصب القدس .. يهوديًا دخيلاً
فهو لم يقطع لنا شبرًا من الأوطان
لو لم تقطعوا من دونه عنا السبيلا
أنتم الأعداء
يا من قد نزعتم صفة الإنسان .. من أعماقنا جيلاً ..
فجيلا
واغتصبتم أرضنا منا
وكنتم نصف قرن .. لبلاد العرب محتلاً أصيلاً
أنتم الأعداء
يا شجعان سلم .. زوجوا الظلم بظلم
وبنوا للوطن المحتل عشرين مثيلاً
أتعدون لنا مؤتمرا ؟
كلا
كفى
شكرًا جزيلاً
لا البيانات ستبني بيننا جسرًا
ولا فتل الإدانات سيجديكم فتيلاً
نحن لا نشتري صراخًا بالصواريخ
ولا نبتاع بالسيف صليلاً
نحن لا نبدل بالفرسان أقنانا
ولا نبدل بالخيل الصهيلا
نحن نرجو كل من فيه بقايا خجل .. أن يستقيلا
نحن لا نسألكم إلا الرحيلا
وعلى رغم القباحات التي خلفتموها
سوف لن ننسى لكم هذا الجميلا
ارحلوا
أم تحسبون الله لم يخلق لنا عنكم بديلا ؟
أي إعجاز لديكم؟
هل من الصعب على أي امرئ ..أن يلبس العار
وأن يصبح للغرب عميلا ؟
أي إنجاز لديكم ؟
هل من الصعب على القرد إذا ملك المدفع ..أن يقتل فيلا ؟
ما افتخار اللص بالسلب
وما ميزة من يلبد بالدرب .. ليغتال القتيلا ؟
احملوا أسلحة الذل وولوا .. لتروا
كيف نُحيلُ الذلَّ بالأحجار عزًا .. ونذلُّ المستحيلا

شنطة مدرسة متغرقة دم


شنطة مدرسه متغرقه دم
وكراسه وورقه وقلم
كانوا بيكتبوا الحلم
وصوت قنابل
وصوت مدافع
وفرقعه
و بم
ولغبطه ودربكه
ونحيب وبكا
وصرخة أم

شنطة مدرسه متغرقه دم
وطفل مرمى ع الجدار
وفوضى و دمار
وضرب نار
وحزن وغم

وصراخ اطفال مرعوبين

وصوت آدان
لكن حزين
حى على الكفاح

بتقول لمين

اسكت ياعم
شنطة مدرسه متغرقه دم
وعيله تاهت من بعضها
وعيله ماتت كلها
وعيله راح منها خال وعم
وطفل مش لاقى ابوه

وام ضناها خدوه

سجنوه
او قتلوه

ولا اتعدم ؟

شنطة مدرسه متغرقه دم
و ناس بتشجب من بعيد
وناس عماله تعيد وتزيد

ويقولوا سلام
واهو كله كلام
كدب ووهم
واجتماعات
ومؤتمرات

ومساومات
وحوارات
و حرقة دم
شنطة مدرسه متغرقه دم
وورقه وقلم

كانوا بيكتبوا الحلم

Dec 28, 2008

مشاعر وتعليقات مريرة

نظراً لحالتى السيئة والمنيلة .. وانا لما بكون فى حالة نفساوية سيئة.. مابقدرش أقول كلام وبعك .. وزى ما قلت لواحد صاحبى ان فى مواقف لا يمكن التعبير عنها إلا بالأباحة .. وانا مش حابب اطلع أباحة فى المدونة .. رغم إن ما يفعلة الحكام العرب وما تفعلة الحكومة المصرية وتحمله المواقف العربية من ردود أفعال مخزية لا يمكن وصفها إلا بكلمات وإشارات بذيئة أو عنيفة زى بوست خيخة وما يعمله من سخرية مريرة وشجن .. مع الفارق ان انا لقيط ومن عيلة مفيهاش أى حد مهم ولا مراكز حساسة .. وأحيانا لو أطلقت العنان لمشاعرى وكيبوردى هتطلع من البذاءات ما قد يصدم بعض الأصدقاء .. فأنا هنشر بعض التعليقات الدامية الحزينة اللى زادت إدماء قلبى فى ذلك الحالك من الزمن
كبوة قلم قالت :  سياسة الادانة و الشجب التي سمعناها اليوم ما هي الا خطة جديدة من خطط اسرائيل في المنطقة
دعني ارجع بالتاريخ شهورا الى الوراء
اسرائيل عندما قصفت غزة بداية 2008 ثار الشارع العرب و لم يقعد مطالبا الحكام بالتحرك
لاسكات هذا الشعب اصبحت الحكام العرب ينهقون كلما ارتكبت اسرائيل حماقة جديدة والهدف من ذلك اخماد الغضب الشعبي

ضى القمر قالت : اريتنا نقدر نتعود
ياريتنا نقدر نقول عادى .. حصل قبل كده وهيحصل تانى وتالت ورابع .
ياريتنا نقدر نقول لنفسنا أن الدور مش هيجى علينا .
ياريتنا وياريتنا
لأمتى هنفضل بالضعف ده؟ .
ولأمتى هنفضل نقوى قلوبنا على مناظر الظلم والذل والأغتيالات والأموات والدماء؟ .
ياترى قلوبنا ممكن تتحمل لأمتى كمان ؟؟
وياترى حكامنا عارفين ان الدور جاى علينا قريب اوى .. ولا هما متوقعين أن سكوتهم ده هيخلينا مستبعدين عن صاوريخ الكفار .
يااااااااااااه
قلبونا موجوعه اوى اوى
الله ينتقم منهم .. ومن كل حاكم ظالم اتعلم ان يتخرس علشان يفضل فى مكانه .

حرة المداد كتبت الرسالة دى : السلام عليكم
ليس بالبكاء ولا الكلام
نصرة غزة فرض عين على كل مسلم حرّ
سيسأل الله يوم القيامة كل فرد منا عما قدم لنصرتهم

المهم أن نسعى لنصرة اخواننا بكل وسيلة ممكنة مهما كانت ضئيلة وننشر تلك الوسائل بيننا و في كل وسائل الاعلام مثل:1-التبرع بالمال والدم واعتقد أن اتحاد الاطباء العرب ونقابات الاطباء هي المكان لذلك.
2-تفعيل المقاطعة الاقتصادية الجديّة من جديد ونشر جداول البضائع الواجب مقاطعتها والبدائل في كل مكان.
3-الضغط على الحكومات العربية بكل وسيلة مثل التظاهرات والوقفات الاحتجاجية والاعتصامات.
4-ارسال الرسائل القصيرة(sms) الداعية لانتفاضة الشارع العربي والاسلامي للقنوات الفضائية المهتمة بالقضية مثل الأقصى والرسالة واقرأ...الخ وكذلك للمواقع الاخبارية مثل موقع الجزيرة،/bbc
5-ارسال رسائل وبرقيات احتجاج للمسؤولين والهيئات الحكومية والدولية وحقوق الانسان(أنا لا أعرف كيفية الارسال لهم وأتمنى أن يدلني أحد)
6-ارسال رسائل تضامن وشد أزر واعتذار وحب لاخواننا في فلسطين وغزة عن طريق القنوات الفضائية والمواقع الالكترونية الفلسطينية والمدونات الفلسطينية وكذلك المنتديات لأنهم في أمس الحاجة لمن يذكي عزيمتهم ويرفع معنوياتهم بعد كل هذا الخذلان وهذه الخيانة من حكامنا و حكوماتنا.
7-الذهاب الى رفح_لمن يستطيع-للتضامن مع اخواننا المحاصرين.
8-الدعاء-الصيام-القيام والقنوت فيه من أجل أن ينصرهم الله ويعيننا على نصرتهم.
9-أهم من كل ما سبق أن نعود الى الله ونهاجر اليه من معاصينا وذنوبنا وغفلتنا ونصلح أنفسنا حتى نستحق أن يرفع عنا البلاء وبنصرنا
قوله تعالى : { وعد الله الذين آمنوا منكم وعملوا الصالحات ليستخلفنهم في الأرض كما استخلف الذين من قبلهم وليمكنن لهم دينهم الذي ارتضى لهم وليبدلنهم من بعد خوفهم أمنا يعبدونني لا يشركون بي شيئا ومن كفر بعد ذلك فأولئك هم الفاسقون }23النور.
10-أبناؤنا هم الأمل الحقيقي الآن وبيدنا وحدنا أن نجعل منهم جيل النصر المنشود الذي يأخذ بثأرنا ويعيد كرامتنا وعزتنا فلنتق الله في تربيتهم على كتاب الله وسنة رسوله وسيرته وقصص الصحابة والتابعين والمجاهدين الفاتحين وندرس لهم تاريخنا الزاهر حتى يحلموا باعادة أمجاده...نعرفهم على الخلفاء الراشدين،العشرة المبشرين،خالد بن الوليد،ربعي بن عامر،سعد بن أبي وقاص،نور الدين زنكي،صلاح الدين الأيوبي،قطز،محمد الفاتح،عمر المختاروغيرهم من آلاف القدوات الذين يزخر بهم تاريخنا العظيم..لنغرس فيهم عشق الجهاد والواقصى والشهادة وسيثمر غراسنا باذن الله وغدا نكون معهم وهم داخلون الى بيت المقدس يختبئ منهم اليهود خلف الحجر والشجر فيهتف الحجر والشجر :يامسلم ياعبد الله هذا يهودي خلفي تعال فاقتله(وكان وعدا مفعولا)سورة الاسراء
إنهم يرونه بعيدا ونراه قريبا

المهم ألا يفتر حماسنا بعد بضعة أيام وننسى

منوسى قالت :تعالى اقولك كلمتين يحرقوا دمنا كلنا
أولا أنا مع اننا نفتح معبر رفح
بس الخوف ان اسرائيلتضرب في رفح بحجة وجود وتعقب افراد من حماس

تعالوا بقى نصارح نفسنا
الناس اللي طلعت مظاهرات عاوزين ايه ؟
الحكام مش حيعملوا حاجة اغلبهم متورط لششته في مصالح مع اسرائيل بشكل مباشر او غير مباشر
ول عاوزينها حرب
اتفرجوا على مناظرنا قدام صاروخ ولعه حتت عيل في العيل
بنتنفض زي العصافير
اللي هناك دول رجالة عاشوا وماتوا وخلفوا رجالة
اما احنا خلينا في نانسي ومهند اللي اتجوز نور

نيأس لأ
ندعي الدعاء مش سلاح العاجز دا سلاح المؤمن بالله
النبي صلى الله عليه وسلم دعا بالنصر
تعالوا كلنا ندعي واللي يقدر يصوم بكره يصوم وندعي كلنا
ربنا يسدد رميه المجاهدين
ويفك برحمته الحصار عن غزة
ويصلح قلوبنا ويصلح ذات بيننا
ويصلح احوال المسلمين
أما العرب كحكام فعليهم السلام
وما اخذ بالقوة لا يسترد الا بالقوة
يبقى القوة إما عسكرية وإما الدعاااااااااااااااااء
الدعاء هو العبادة
ادعوا لأهل غزة بكل دعوة ممكنة واقنطوا في كل الصلوات إن أمكن
وارفعوا اكف الدعاء
ولله المشتكى

جنى قال :
كان الله مع اهل غزة وليغفرالله لنا تقصيرنا معهم ..

كل من له عينان يرى التواطؤ الكريه من حكومة فاسدة وحزب فاسد .. اما وانه قد خدع رئيس اكبر دولة اسلامية .. فهو غير كفيل بحكمنا .. نتحدث عن تواطؤ رئيس جاهل وحزب فاسد وحكومة اقرب الى الصهيونية ..ان لم تكن كذلك ..
اما حماس فيكفيها فخرا انها لم تستسلم كما استسلم غيرها .. لم تسرق اموال الشعب الفلسطيني كما فعل غيرها ..
حماس التي قدمت فخر شبابها شهداء في ساحة الجهاد والزود عن شرف الامة العربية والاسلامية ..
حماس العزة والكرامة والشرف ..
ولكن ماذا نحن فاعلون ؟
اقول لا للوقفات والاستنكارات ولكن اجمعوا المال والمؤن والسلاح وليفعل كل منا ما يستطيع لايصال المال والمؤن والسلاح لاهل غزة ..
ويارجال سيناء الشرفاء قوموا بايصال المال والمؤن والسلاح لاخوانكم في غزة الصامدة..
ولعنة الله على الكلب الذي استقبل العاهرة اليهودية للتواطؤ لضرب غزة ..
وحسبنا الله ونعم الوكيل

إيمى قالت : الي بيحصل ده فعلا مش اول مره و كل مره كام دمعه و يا حرام يا عيني عليهم يالا نتبرع يالا نعمل مظاهره
و نشوف الحكام العرب بيقولو عيب كده يا اسرائيل مايصحش الي عملتيه و احتمال يقولو كخ كده كمان
و كام يوم و ننسي و نفوق علي ضربه جديده
غزه و الفلسطنين معاهم ربنا

Dec 27, 2008

عزيزتى غزة


ما يحدث الأن متوقع
وليس مفاجأة
ولكنه نتاج حالة من الضعف والهوان والمذلة والانكسار والانغماس فى سُكر اللذات انجرفت فيه الحكومة المصرية والحكومات العربية
وما يحدث فى غزة ليست هى المرة الأولى من نوعها
وليست المرة الأخير...
وما يحدث فى غزة
حدث فى أماكن أخرى فى أوقاتٍ مختلفة
حدث فى العراق
وحدث فى لبنان
وحدث فى السودان
وغيرهم
وما يحدث فى غزة
سيحدث فى أماكن أخرى فى وقتِ ما
سيحدث فى الخليج العربى
ويحدث فى المغرب العربى
...وسيحدث فى مصر

هجمة إسرائيلية شرسة على الفلسطينين العُزّل
عشرات المسئولين العرب يدينون ويشجبون القصف
الصحفيون يتحفوننا بصور القتلى
ويطل علينا فاروق جويدة بقصيدة تدمى القلوب
وتصريح رئاسى على حبة تصاريح عربية
أعزائى
صدقونى إن ما يحدث فى غزة الآن
سيحدث مرات ومرات
طالما ظل العرب كما هم

غزة تحترق..إنقطع الأمل فى مصر والعرب..عمر سليمان دعا إسرائيل إلى تأديب حماس..و205 قتيل وعشرات الجرحى..ومظاهرة أمام سفارة مصر فى لبنان وكُلنا مُدانون حتى النخاع

فيديو أغيثوا غزة

Dec 26, 2008

!عشر أســــباب لتشجـيع نادى الزمـــــالك

أولاُ : فى حالة إصدار قرار من إدارة نادى الزمالك بعدم المشاركة فى الدورى أو الكأس أو بطولات أفريقية أو عربية فى كافة الألعاب وتسريح لاعبيه .. وتحويل النادى إلى مطعم يقدم لحمة وفراخ ومشروبات مجانية لمشجعيه

ثانياً : فى حالة إصابتك بإنخفاض حاد جداً فى ضغط الدم .. فيمكنك تشجيع الزمالك لمدة خمس دقائق وضغط دمك هيتظبط .. بس ما تزودش عن خمس دقايق

ثالثاً : إذا كنت مُدخن ومًدمن مخدرات وصاحب كاس وبتحب الخمرة ومدمن العادة السرية وغاوى بانجو وحشيش وبتحب تامر حسنى .. فيمكنك أيضاُ أن تشجع الزمالك بالمرة

رابعاً : إذا كان مديرك فى العمل زملكاوى .. ويقوم بخصم خمس أيام من مرتبك بعد كل ماتش أهلى وزمالك .. فيمكنك التظاهر بالحزن عند خسارة الزمالك من الفرق الأفريقية .. وذلك لتقليل الخصم من خمس أيام إلى يومين فقط

خامساً : فى حالة إصدار الفيفا قراراً بنقل االنادى الأهلى للعب فى الدورى الإيطالى ، فيمكنك بجوار متابعة مباريات الأهلى مع ميلان واليوفنتس والإنتر ولاتسيو وروما .. الوقوف بجانب الزمالك وتشجيعه فى مباراياته العصيبة مع بنى عبيد وأسمنت أسيوط

سادساً : إذا قررت أن توهب كل حياتك ومجهودك وأموالك لنصرة الضعفاء والمهزومين والغلابة والفقراء والمشتتين وضحايا الحروب الأهلية .. فشجع الزمالك

سابعاً : إذا فقدت الاحساس بنعمة أن يكون فريقك مكتسحاً لكل الفرق وبطلاً على مصر والقارة الإفريقية ويلاقى أبطال العالم ، ويشيد العالم بإستقراره وأخلاق لاعبيه .. فشجع فريقاً ينهزم من الاسماعيلى والاوليمبى وطلائع الجيش وديناموز وأسيك والفيصلى وأخيراً بنى عبيد .. وقريبا من موبايلات حلايب وشلاتين .. وذلك حتى يعود إليك الإحساس بنعمة الإنتماء للأهلى

ثامناً : فى حالة الإصابة بحالة انفتاح شهية وتخمة شديدة ونهم شديد نتيجة لفرحك الدائم بإنتصارات الأهلى الكاسحة والمتعاقبة لعدة سنوات .. فتخلص من وزنك بتشجيع الزمالك لمدة شهر .. وستتمع برشاقة بلا حدود

تاسعاً : إذا حلــّت بركة الحزب الحاكم على النادى الأهلى وتحوّل إلى "نادى محظور" ووُضعَت الأغلبية الحمراء الساحقة فى السجون والمعتقلات فسيُعلن الإعلام المصرى بأن مصر كلها تقول "نعم للزمالك" .. وستصبح أنت تلقائياً - فى دفاتر التعداد الحكومى - زملكاوياً

عاشراً : إذا تزوجت من زمالكاوية .. فالزوجة والحزب الحاكم .. هم فقط القادرين على تزوير إرادتك ورغبتك وتكديرك والعكننة عليك وحرمانك من كل جميل
أحمد الصباغ الأهلاوى

Dec 25, 2008

وسيم صلاح حسين ابن طنط شاهندة مات

موقع ياملى محرك بحث لذيذ يدعم لغة العربيزي


الموقع ده بدعم من جوجل وبيعطى نتائح بحث مشابهة لجوجل لكن سريع جداً وفيه مميزات كتير لسه بكتشفها بيدعم ما يسمى العربيزى وهى تحويل الانجليزى لحروف عربية - معرفش فايدة ده ايه - لكن ادينا بنشوف .. لو حد عرف حاجة تانية حلوة فى محرك البحث ده يقولنا 

الليلة تدوينة بيضا

معاً للتضامن ضد حجب المدونات فى تونس
 

Dec 24, 2008

خـازوق محــبة شـــقيق

عندما هبطتُ إلى أرض المطار الملكى لأول مرة لإستلم عملى فى المملكة الشقيقة .. أوقفونى فى طابور يمتد من مكة للمدينة ، ويمتلئ بكائنات بشرية يقال لهم : مصريين
وفى المطار الملكى تستطيع أن ترى قاعات فخمة وسلالم متحركة ، ومواطنين كأنهن بيض مكنون يشبهون الملائكة ويرتدون ملابس أبيض فى أبيض .. هذا يحمل أمريكانى على كتفة ، وهذه تحمل سويسرى .. وذاك يحمل بريطانى ، وذلك يحمل ألمانية ، وذاك يجلد مصرى وهكذا..  
وبجانب القاعات الفخمة والسلالم المتحركة فى أرض المطار الملكى .. توجد حجرة صغيرة مكتوب عليها "عنبر المصريين " .. وهى حجرة مترين فى متر تضم أكثر من 3000 مسافر مصرى بشنطهم وأمتعتهم وأولادهم وسلاطتهم وباباغنوجهم
وعندما أتى الكفيل ليستلمنى من المطار ويمضى على الأوراق بإستلامى ويدفع 3 ريال رهن لحين "ترجيعى" .. أوصاه عامل المطار بى خيراً .. قائلاً : لو جرى له حاجة مش هتاخد الـ 3 ريال بتوعك .. فإرتجف الكفيل ووعده بالمحافظة علىّ
وجرنى الكفيل من رقبتى وأطعمنى ووضع لى بعض الماء فى نعل حذاءه كى أشرب .. كان كفيلاً طيباً لأقصى الحدود
سألنى الكفيل عن طبيعة عملى .. فقلت له : أنا طبيب صباحاً وبقف فى طابور العيش ظهراً وسبّاك بالليل .. فتأفف وسد مناخيرة ونظر لى بإشمئزاز وكاد أن يتبول عليَّ ، فأبطأت الخطى فوجزنى بعصا فى يده .. حاااااا
وقال لى ولعابه يسيل : وين زوجتك أو إبنتك ؟ قلت له : أنا مش متجوز وبنتى تركتها فى مصر .. فنظر لى بغباء وقال لى: أخس وليش ما جبتها معك .. كنت أبغى "صكرطيرة" زين
وبعدها
ظللت طوال خمس أعوام أعمل وأنفق على نفسى وعلى الكفيل بكل إخلاص .. وكان دائماً يعايرنى بأنى مصرى رغم أن الكثير نصحة بإنه ما يعايبش على خلفة ربنا .. وكان عندما يغضب ويثور علىَّ .. يعطيه أصدقائة كأساً من البترول ، فيشربة على " بؤ" واحد ثم يهدأ قليلاً 
وفى يوم أغبر .. كانت زوجة الكفيل مريضة .. فأرسلنى إليها لأعالجها ..
سألتها بأدب : حاسه بإيه يا فندم ؟
فقالت : جوعانه .. بدى آكل
فقلت لها : أقصد .. إيه اللى بيألمك
فقالت : القط .. طول الليل ينونو .. أرجله مرضانه ؟
قلت لها فى صبر : أقصد إنتى ايه اللى تعبان فى جسمك
قالت : ليش ؟ إنت طبيب ؟
قلت فى صبر : أيوة يا فندم أنا الطبيب الجديد
قالت : إيش ؟ جديد ؟ ما باين عليك إنك جديد .. شكلك فى التلاتينات
تنحنحت وقلت فى صبر : أنا مصرى .. وبشتغل "سبّاك" منذ عامين لحين ما حد يمرض فأمارس عملى كطبيب
نظرت فى غباء ودهشة وقالت : وإنت متخرج من كليه إيش ؟
أنا " بعد قليل من صدمة الدهشة " : من كلية طب بيطرى
هى " لم تفهم الدعابه " وقالت : تخصص إيش ؟
أنا : أنف وأذن وحوصلة
هى : ايي خييي خسارة ما هتفيدنى الحين أذنى توجعنى ما أسمع بها
أنا بنفاد صبر: طيب أفتحى بؤك وقولى آآه
هى : أقول آآه على ايش ؟  مش تدينى مهلة أفكر الأول
أنا " بغيظ " : زورك ملتهب .. وعندك حصوة فى المصران الغليظ
هى : يا ويلى .. بدى أعمل حقن سيليكون
أنا " بضغينة " : من الأفضل تركبى نعل
هى " ولم تفهم " وإبتسمت فى خجل : ميرصيه .. إنت إمليح إكتير
دخل علينا الكفيل فى شموخ
وهتف كصوت باب قديم ينخلع من مكانه : اااايش الأخبار ؟ عندها ايش يا أسطى
قلت " وقد نفد صبرى وأدركت أنى كنت مخطئاً حينما تركت بلادى وأتيت إلى هنا" :
هى كويسة هديها بس مسكن وهتنام وترتاح
وغامت الدنيا أمامى ولم أرى ما حقنته يدى فى جسدها .. لكن علمت بعد ذلك إنه كان مخدر وأنها أدمنته
وتم الحكم عليا بمائة وسبعين ألف جلدة قبل الأكل تلات مرات فى اليوم
أحمد الصباغ .. الشقيق

الجلد والسجن لمصرى مرة أخرى .. تطبيق شريعة أم بلطجة كفيل ؟؟

٣٠٠ جلدة وسنة سجناً لشاب مصرى يعمل فى السعودية
واقعة جلد جديدة يتعرض لها شاب مصرى فى السعودية، يدعى مسعد محمد أبووافى الجوهرى، بعد إدانته بسرقة ٢٥٩ ألف ريال من كفيله، والحكم ضده بالسجن سنة وجلده ٣٠٠ جلدة «متوسطة»، يبدأ تنفيذها فى الأسبوع المقبل على خمس دفعات، كل دفعة ٦٠ جلدة.قالت صباح محمد عبدالعزيز، زوجة مسعد، لـ«المصرى اليوم» إن زوجها سافر للعمل فى السعودية فى ٢٣ يوليو ٢٠٠٧ لدى كفيل يدعى فهاد بن عوض معيبد الرشيدى، صاحب مؤسسة «مسارات الخير» بالسعودية، وبعد خمسة أشهر من عمله هناك نشبت خلافات عائلية تستدعى عودته، فاتصلت به أنا وشقيقته وطالبناه بالعودة فوراً. وأضافت «صباح» التى تعيش فى قرية شبرا سلطان التابعة لمركز المحلة الكبرى بالغربية أن «مسعد» طلب من كفيله العودة إلى مصر، فظل يماطله، وعندما وجده مصراً على العودة لمصر اتهمه - حسب كلامها - بالسرقة وقدم ضده شكوى إلى المدعى العام لشرطة محافظة «الخفجى»، ونفى «مسعد» التهمة وطلب مواجهة الكفيل، إلا أنه لم يحضر أياً من جلسات المحكمة، حتى صدر الحكم ضده.

بالرغم من إن الحادثة لا نعلم عن مدى صحتها شيئاً وربما يكون "مسعد" سارقاً بالفعل .. لكن السمعة السيئة لنظام الكفالة فى "المملكة الشقيقة" وما سمعنها ونسمعه كل يوم عن حقوق ضائعة لمصريين تجعلنا ننظر للحادث بنظرة أخرى
إن الحكايات التى أتت من "المملكة الشقيقة" عبر عشرات ومئات المصريين المظلومين من نظام الكفالة المتعنت ، ومن المعاملة السيئة للمصريين فى "المملكة الشقيقة" .. تجعلنا لا نصدق إن "مسعد" سرق وقد يتبادر للكثيرين فى مصر أن الموضوع لا يتعدى الحوار الآتى

مسعد : عايز أنزل مصر ياباشا .. عشان أشوف الجماعة
الكفيل "بقرف ": بطل دوشة يا مصرى ياخرسيس .. مش هتنزل دلوقت إنتظر كمان سنتين وهانظر فى أمرك
مسعد : بس ياباشا أنا بقالى تلات سنين ما نزلتش وعيالى كبروا ونفسى اشوف أمى والجماعة
الكفيل : بلاش قرف ووجع دماغ غور من قدامى الساعة دى
مسعد : كدة ياباشا؟ طب انا هنزل واللى يحصل يحصل
الكفيل "يتصل بالتليفون" : آلوو الشرطة ؟ تعالوا فى واحد مصرى خرسيس سرق منى 259 ألف ريال

هذا ما يتبادر لذهنى وذهن أغلب المصريين
لا أدرى ما هى أسباب الهجمة العدائية التى تمارسها "المملكة الشقيقة" ضد مصر
أليس يأمرنا الإسلام – فى أول ما يأمرنا – بأن تحب لأخيك ما تحبه لنفسك
أليست "المملكة الشقيقة" هى التى تطبق الشريعة الإسلامية وهى أيضاً التى تحتمى بالأمريكان وتعاملهم أحسن معاملة ؟؟
إن دور العمال والاطباء والمهندسين المصريين فى بناء "المملكة الشقيقة" وجدعنتهم  لا يمكن أن تجاهلة أحد ..


إنظروا لمقال الصحفى السعودى عن عم محمد مدبولى صاحب مكتبة مدبولى وأكبر ناشر مصرى وعربى بعد ما مات .. لاحظ إن المقال ده بعد ما عم مدبولى مات مش فى حياته
تحت عنوان أضعف الايمان - رحيل أشهر «المهرّبين» العرب كتب الصحفى داود الشريان فى جريدة الحياة
"رحل الحاج محمد مدبولي، صاحب أشهر مكتبة «مفروشة» بالكتب الممنوعة في وسط العاصمة المصرية على مدى 50 عاماً. وخلال الأيام الماضية نعاه معظم المثقفين في العالم العربي، وخلعوا عليه ألقاباً لا يحلم بها «أتخن» ناشر في العالم.
برع الحاج مدبولي باقتناص الممنوع من الكتب، وصيد الباحثين عنه. في مطلع حياته مارس مدبولي بيع الصحف، وتعرف على عقلية المثقفين في تلك المرحلة. فاستثمر ولعهم بحكاية الكتب التي تطاردها الرقابة، واكتشف ان بعض المثقفين يقتني الكتاب الممنوع لإثبات وجوده كمثقف مختلف، ومعارض لموقف السلطة. ومع مرور الوقت أصبح الحاج يعرف الزبون من شكله فإذا دخل الشاب الى «الدكان» غمز الحاج مدبولي، لأحد صبيانه، وأشار له بمرافقة «المثقف» الى الدور الأرضي. وعادة ما يكون صبي المعلم مدبولي «مدردح» و «متودك». فيبدأ بإلقاء العناوين المثيرة والمحرمة أمام «الضحية الثقافية»، مع سيل من عبارات ترضي غرور الشاب الذي يجمع الكتب من دون سؤال عن ثمنها. وبسطوة تأمين الممنوعات استطاع الحاج ان يطبع ويروج كتب المؤلفين العرب والعجم على مدى نصف قرن من دون حقوق ملكية بحجة انه يوفر لـ «المثقفين» كتباً يعاقب القانون بيعها وترويجها.
كان مدبولي تجسيداً لصورة المشهد الثقافي العربي في النصف الثاني من القرن الماضي، بكل تجاوزاته على حقوق الملكية، وتشويشه وخلطه للمفاهيم والأهداف والقيم. فهو يبيع كتب اليسار واليمن، والماركسية والوجودية، والإسلامية والمتمردة على الدين. كان مدبولي يبيع «الصنف» من الكتب على رغم انه ليس «كييف» قراءة، فهو رجل أمي، يروج الكتب بحسّ المهرب القادر على الإفلات من سلطة الحكومة ورشوة رقيبها، لا بحس الناشر الذي يستشرف المستقبل. لكنه كان مهرباً شريفاً. ليس هذا تقليلاً من الخدمة التي قدمها الحاج رحمه الله لجيل من المثقفين العرب، لكنننا نحاول ان نقرأ صورة الكتاب، وحال الثقافة والمثقفين في منطقتنا خلال العقود السبعة الماضية، والتي اختلط فيها دور المهرب بالناشر، والمثقف بالمزيف. والحاج مدبولي ليس مسؤولاً عن هذه الحال، فهو أحد نتائجها، وان شئت فهو احد ضحاياها، وربما انه احد انجازاتها. فالحاج مدبولي كان يمكن ان يكون مثل الحاج رضوان، لكن الله يسّره للكيف الحلال، وهذا بفضل ثقافة منع الكتب"
لماذا لم تقل هذا الكلام فى حياة الراجل
يا عم الصحفى عشان يقدر يرد عليك ؟؟

إنظروا إلى معاملة الأشقاء

هل هؤلاء هما الأشقاء ؟

إنسان ..ومسلم .. ومصرى يتسول للحصول على حقة
وما من مجيب
فعلا..إذا كنا فى بلد لا تحترم حقوق مواطنيها
فكيف لنا أن نطالب الآخرين بإحترامنا

Dec 22, 2008

سيديهاية فيديو هبة العقاد .. ومظاهرات ضد مصر ..وجزمة "منتظر الزيدى" فى مصر.. أخبار آخر أنتخة

جزء من حلقة الأمس من العاشرة مساءاً كان على السيديهاية اللى جت لمجدى الجلاد رئيس تحرير المصرى اليوم
اللى لفت نظرى مش موضوع مقتل بنت ليلى غفران فى حد ذاته
لان الموضوعات دى بقيت بنظر لها بنظرة خاصة على إنها "حالة فراغ" بيعانى منها المجتمع المصرى
انما اللى لفت نظرى الموقف الجميل لمجدى الجلاد كرئيس تحرير
ورفض عمل "تسييح" وسلم السيديهاية للنائب العام
لإنه كان شاكك فى مدى صحته الفيديو
فى الوقت اللى ممكن تلاقى عنوان جريدة صفراء بيقول
تفاصيل الحلم اللى حلم بيه الصحفى برعى الحدق والذى يحدد من القائل فى قضية مقتل بنت اخت الراقصة نبوية صاجات
والحقيقة موقف مجدى الجلاد يستاهل اننا نشاور عليه
وتحية إلى المصرى اليوم

وفى أنباء من سوريا عن فلسطينين وسوريين عاملين مظاهرات وبيهتفوا ضد مصر عشان فتح المعابر للمساعدات الانسانية وانهاء حصار غزة

وبيان ضد إيران فى مجلس الشورى عشان تصريحتها ضد مصر ومحاولة تدخلها فى الشئون الداخلية لمصر
اللذيذ فى الموضوع تعليق جه على الموضوع بيقول
نحن نرفض اى انتقاد او محاوله تدخل ايرانى او سورى او سودانى او لبنانى او ليبى او قطرى او يمنى فهذا يعد هو الكفر بعينة هذه هى محاولات القله المندسة واى تفكير سيقابل بالويل والثبور وعظائم الامور.... التدخل للامريكان والاصدقاء الصهاينة فقط هذا للعلم فقط

والجزم "الزيدية" جت مصر
فى مظاهرة فى قرية «بهوت» التابعة لمركز نبروه فى الدقهلية بالأحذية أمام مجمع المحاكم فى مدينة المنصورة
وكمان
الخبر بيقول
احتفاءً بالحذاء وصاحبه، وفى محاولة للتعبير عن فرحتهم بالصحفى العراقى منتظر الزيدى الذى قذف الرئيس الأمريكى جورج بوش بحذائه وأثار ضجة واسعة حول العالم - فكر محمد عيسى، طالب، فى رسم حذاء منتظر واسمه على رأسه، ولجأ إلى أخيه الأكبر إيهاب الذى يعمل حلاقاً ويشتهر فى منطقة الحلمية الجديدة باسم بوب
تعليق لذيذ إتقال على الخبر : لو سألنا الزيدي انت محتاج ايه دلوقت أعتقد ان أخر حاجة نتوقعها ان يقول ارسمو جزمة على رأسكم
يعنى نقدر نقول إن الفكر الحذائى ينتشر فى الحياة المصرية

Dec 20, 2008

وصلة نت مصرية مع حجر شيشة

كان "على لاسلكى" وزير الإتصالات فى إحدى دول العالم الثالث يسرع الخطى ويزاحم العربيات والأتوبيسات حتى يستطيع اللحاق بالطائرة التى تبقى على إقلاعها أقل من نص ساعة .. وهى الطيارة المتجهة إلى أوروبا .. وذلك حتى يقوم بدفع الإشتراك الشهرى لبلاده فى وصلة النت التى حصلت عليها من بلاد العالم الأول

كانت الشوارع زحمة ، وكان عليه إما أن يقطع المسافة المتبقيه للمطار سيراً على الأقدام أو يركب أوتوبيس 419 المتجه للمطار أو يركب تاكس .. وفضل "على لاسلكى" أن يستقل الأوتوبيس بعد أن ضرب إتنين فول وواحد بطاطس من عند البرنس ثم ذهب إلى قهوة البورصة وتناول الشيشة مع واحد شاى خمسينه ثم قام متعجلاً إلى المطار

وأقلعت الطائرة متجهة إلى فرنسا .. فقد سمع من واحد زميله وزير.. إن مكتب الاشتراكات فى روما قد أُغلق لظروف المطر والتجديدات .. و فقد أشار عليهِ الدكتور " سلومة الكبير" رئيس مجلس الوزراء بالذهاب إلى فرنسا عن طريق تخريمة من ايطاليا أو مباشرة بالطيارة
وقال رئيس الوزراء لـ "على لاسلكى" : لو هتركب طيارة "نصر للطيران" يبقى قوم ساعتين بدرى عشان تقعد فى الطيارة بدل الوقفة والمشوار طويل .. وتبّــت كويس على فلوس الاشتراك ، ما تعملش زى شهر يناير اللى فات لما الفلوس إتنشلت منك فى الطيارة

وعليه .. نزل "على" فى مطار باريس الدولى بالقرب من موقف الميكروباصات .. وكانت الشمس قد إنتصفت فى السماء والجو بقى حر .. وشعر "على" بالجوع .. وكانت توجد عربية فول مكتوب عليها : إن خلص الفول "جون" مش مسئول

عندما وقف "على" لتناول الفول على عربية "جون" لم يشعر بالغربة .. وشعر وكأنه فى وطنه .. فقد كان المصريون والعرب يحيطون به من كل جانب يتناولون الساندوتشات وأطباق الفول مع البتنجان المخلل وفحل البصل

واحتاج "على" أن ياخد إصطباحة على أى قهوة .. لكن "دردوع الجوال" وزير اتصالات دولة عربية شقيقة نصحهُ بأن يلحق مكتب الإشتراكات .. لإنهم متدلعين وبيقفلوا بدرى .. وإرتجف "على لاسلكى" خوفاً من عدم اللحاق بدفع الإشتراك .. ثم أعطى رئيس الوزراء ميسدكول فإتصل به رئيس الوزراء ساخطاً وقال له : بترن عليا ليه فى إنصاص الليالى .. فقال "على لاسلكى" : إن الساعة دلوقت فى باريس إتناشر الضهر .. لكنه يشعر بالحر ويحتاج لحجر شيشة قبل دفع الاشتراك .. فقال له رئيس الوزراء : إعمل اللى تعمله بس لازم ترجع الليلة دى عشان عندنا كام شركة ومؤسسة لازم نبيعهم إنهاردة .. وعايزك معايا فى الحوار ده

جلس كل من "على لاسلكى" و "دردوع الجوال" و "نايف رنّات" و "على عثمان الدش" و "العزيز بن هاتف" و "القمر سمعان سماحة الصناعى" ومجموعة من وزراء الإتصالات فى الدول العربية الشقيقة الذين أتوا إلى باريس لدفع إشتراك النت .. جلسوا على قهوة الحاج ميتيران فى ميدان الرينو فى باريس .. وكانوا يحتسون الشيشة والسحلب ويتناقشون فى أوضاع الإتصالات فى الوطن العربى
وكان "دردوع" مستاءاً من إرتفاع أسعار الكول توون فى بلاده
وقال "نايف" : أن بلاده تنوى بث قناة سكس لنشر الثقافة الجنسية بين المواطنين
وقال "عثمان الدش" : إنه ليس معه رصيد فى الموبايل ويحتاج لعمل مكالمة .. ثم أخذ موبايل " سمعان" عشان يعمل مكالمة
وقال "سمعان" : لابد أن نواجه مشكلة "خدش الكروت" فى البلاد العربية وتأثيرها على أظافر المواطنين
وقال "على لاسلكى" إنه مضطر ياخد الحجر ويقوم عشان يدفع إشتراك النت
فنظر له "العزيز" بخيبة أمل قائلاً : دول خلاص زمانهم قفلوا
فهبَّ "على" من مكانه ونط فى ميكروباص اللوفر المتجه إلى ليبرمان
ولكنه عندما وصل إلى مبنى دفع الإشتراكات وجد الموظفين قد إنصرفوا

عاد بخيبة أمل فقد كان هذا هو آخر يوم فى الشهر .. وهذا يعنى قطع الخدمة عن بلاده
أعطى رئيس الوزراء رنه .. فإتصل به قائلاً : النت قطع هنا .. هو إنت ما دفعتش الاشتراك يا منيل ولا ايه؟

وضع "على لاسلكى" يده فى جيبهُ متحسساً النقود إبتسم فى خبث قائلاً : لا ياباشا .. أصل المبلغ إتسرق منى تانى فى الطيارة
أحمد الصباغ أبو وصلة

Dec 19, 2008

إنقطاع الانترنت مرة تانية .. هى مصر لسه واخدة واصلة نت؟

الجمعة صباحاً .. وأنا "إتشمللت" وصحيت بدرى
بعد الفجر .. وقلت أدخل أشوف أخبار الدنيا
وعلى الساعة تسعة وراح النت دخل فى غيبوبة
وكانت السرعة بطيئة بشكل عجيب وده نادر لما بيحصل عندى
حيث إننى بعيد عنكم وعن السامعين مشترك لوحدى
وبعدين النت قطع تماماً
وإتصلت بشركة تى داتا
ردت عليا بنت حلوة كدة فى رسالة مسجلة بتقول
عملينا العزيز .. نأسف لوجود مشكلة عامة قد تؤثر على الخدمة وتعمل الشركة على إصلاح العطل فى أقرب وقت
وإفتكرت فى الأول ان العطل خاص بـ تى داتا
لكن بعد شوية إتصل بيا نضال وعرفت ان المشكلة فى مصر كلها
هو ده بقى عيب إن الدول تاخد وصلات من قارات تانية
ومن الأفضل إن مصر تشترك لوحدها باردك
زى ما انا عامل
:)

Dec 17, 2008

اليوم السابع .. تأتى الرياح بما لا تشتهى الصحفُ

لما  بدأت جريدة اليوم السابع فى الصدور منذ أسابيع أو شهور قلائل تفاءلت خير وتوسمت مع الملايين ان تكون جريدة صادقة جديدة تنضم إلى القلائل من الصحف الصادقة فى مصر .. والحق يقال ان فريق عمل اليوم السابع قد بذل مجهوداً كان واضحاً خلال الأعداد القليلة التى صدرت
إلا ان الاعداد الاخيرة وبالتحديد العددين الاخيرين قد حملا ما أثار ضيقى بشدة ولم أرى تفسيراً واضحاً له .. وبما أن هذة المدونة هى المتنفس الوحيد لى .. فأردت أن اكتب فيضاً من الخواطر حول عدة موضوعات فى العدد الأخير .. وبالتحديد عن ثلاثة موضوعات
الموضوع الأول : موضوع بدأته اليوم السابع فى العدد قبل الماضى وعنوانة اعترافات فتاة مسلمة أحبت تلات  مسيحيين فى أربع سنوات .. ونظراً لما أثارة الموضوع من حالة إستياء عامة بين المسلمين والمسيحين فقد تابعت اليوم السابع موضوعاً أخر فى العدد الماضى بعنوان : لما إعترفت دينا ؟ ولماذا نشرت اليوم السابع ؟ وكيف تفجر مناخ الإحتقان الطائفى فى البلد ؟
الموضوع الثانى :بعنوان ما الذى تكرهه فى شيخ الجامع الذى يخطب الجمعة ؟
الموضوع الثالث : بعنوان الوهابية .. إنفجرت مع نافورة الزيت .. وإلتقيت مع عقلية إسلامية مشلولة فأنتجت تشددا وغلوا

هتكلم باختصار عن اللى ضايقنى فى الموضوعات التلاتة
اولا : موضوع الفتاة دينا عبد العليم اللى حبت ثلات مسيحين آثار انتقادات واستياء زوار موقع اليوم السابع ولقيت  أكثر من 350 تعليق ما بين سخرية وامتعاض سواء من مسلمين او مسيحين ، والواقع مش عارف ليه صحفي اليوم السابع فسر ده على انه تعصب أعمى وفتنة طائفية .. صحيح من حق أى جرنان إنه يستغل الموضوعات اللى بتثير جدل فى صالحه .. لكن مش بالطريقة دى .. الموضوع أصلا مستفز جدا ومالوش علاقة بالدين .. والمسلمين والمسيحين اللى قروا إستغربوا وما حدش فهم ايه الهدف اصلا من الحوار ده
تعالى نشوف دينا بتقول ايه .. الاول بتعرف نفسها انها فتاه دخلت الجامعة وبتوصف حياة الجامعة انها حياة الإنطلاق والحب والارتباط !!! ماشى – وبعدين بتقول : تعرفت على «رامز» عن طريق مكتبة تبيع الملازم، دخلت المكتبة فرأيته، لفت انتباهى، شاب أبيض، وسيم، عيناه واسعتان بنيتان، وشعره بنى وناعم، طويل قليلا، وجسمه متناسق تماما !!!!
المهم يعنى هتحبة وقلبها هيرفرف وبتقول : نادانى باسمى قال «دينا» وكأن الكلمة خرجت من أعماقى أنا، لا أعلم لماذا ارتعش جسدى .. وبعد كلام وحوارات كتير من النوعية دى هتكتشف انه مسيحى !!!
مفيش داعى انى اعيد الكلام اللى فى الموضوع انا قدمت بس نموذج من حالات الحب اللى مرت بيها الاخت دينا .. وممكن يا عزيزى القارئ تقرا باقى الموضوع فى اليوم السابع هنا
ويا عزيزى صحفى اليوم السابع .. الموضوع لم يسبب فتنة طائفة أو إحتقان طائفى ولكن  الكلام مُصاغ بطريقة مراهقة جدا ولا تقدم ما يفيد القارئ .. بالعكس .. ما يتسفزه ويثيره بدون داعى
يعنى لو إنت عايز تقدم نموذج للتسامح بين المسلمين والمسيحين أظن فى نماذج كتير مشرفة وتفيد اللى يعرفها .. ولو إنت قاصد إنك تقدم نموذج للحب الطاهر الشريف أظن أيضا ان الصياغة اللى اتعمل بيها الموضوع مش هى الصياغة المثلى
الغريب بقى إن كريم عبد السلام فى العدد الماضى اختار اكتر تعليقين تعصباُ واعتبرهم نماذج على التعليقات اللى وصفها بإنها تهديدات بالقتا وتخوين وتكفير واتهامات بإشعال الفتنة الطائفية والعمالة للغرب .. ويقول بالنص : كثير من التعليقات استنكرت مابعنصرية ما حكته دينا بل واظهرت قدرا كبيرا من الكراهية واستخدمت سلاح السخرية والاستهزاء والسباب للكتابة دون ان يسأل اصحابها انفسهم للحظة ماذا لو تعرضوا لموقفها وخفقت قلوبهم لانسان او انسانة مختلفة فى الدين ؟؟
طبعا الكلام غير موضوعى ومصطنع بشدة .. وكأن الحوار بين القراء اللى استاءوا من الموضوع وبين صحفى اليوم السابع .. هو حوار بين مخلوقين من كوكبين مختلفين .. واحد بيقول الموضوع مراهق وسخيف .. والتانى بيقولو عنصرية وفتنه طائفية

ثانيا : موضوع خطباء الجمعة .. الموضوع بشكل عام أنا شايف انه بيحمل من الإساءة للجوامع وللدين قدر أكبر من التقويم ولفت نظر المجتمع بطريقة لطيفة لأخطاء كلنا بنلاحظها فى خطبة الجمعة
العناوين جاءت لتسخر من الخطب ومن الشيوخ على سبيل المثال
فقة الحمّامات والحيض والنفاس يسيطر على عقول الخطباء
التحضير لها لا يستغرق اكتر من 3 ساعات .. النسخ من مقررات الاوقاف اسهل الطرق لاعداد خطبة الجمعة
خطب المناسبات تكرار لا يخلو من الاسرائيليات وتمجيد الحاكم والدعاء للحكومة
وطبعا النتيجة الحتمية للكلام ده ان نلاقى واحد من اللى قالوا أرائهم فى خطبة الجمعة بيقول : الامام فى الخطبة يتحدث فى العديد من الموضوعات المختلفة التى ليس لها علاقة ببعضها مما يشعرنى احيانا بالتوهان ....... لذلك فأنا لا أحضر الخطبة أو أحضر آخر 5 دقايق بها فقط لكى أستطيع التركيز فى موضوع واحد
سامع واحد خبيث بيقوله : طيب ما تغير الجامع طالما الخطيب ده مش عاجبك .. أقولك : الموضوع ده انا شايفة يدخل ضمن نظاق الاعلام الموجه اللى الهدف منه توصيل القارئ لحالة نفسية معينة اللى هى " الجوامع وحشة ما حدش يروح صلاة الجمعة " طبعا ده اللى وصلنى وربما اكون مخطئ او مصيب
السقطة الكبرى فى هذا الموضوع هو فقرة بعنوان : كشك وأبو إسلام صنّاع الخطب الساخنة والإشتباك مع الحكومة "اللى يغزك غزة" و  " تحريم النص كم " ووجوب قتل السياح أبرز المعارك
فى البداية كشك المذكور ده هو فضيلة الشيخ عبد الحميد كشك رحمة الله عليه أبرز الدعاء فى التاريخ الحديث والملقب بكرباج الدعوة لانه ما كانش بيخاف فى الحق لومة لائم .. وبالرغم من إنى مغرم بالشيخ كشك وبحطة عندى فى منزلة أعظم الدعاة فى التاريخ الا انه بشر وله أخطاءة واكثر المآخذ التى أأخذها عليه هو تحاملة على المسيحين ولكن اذا نظرنا فى الفترة التى بدت فيها هذة الظاهرة هى فترة السبعينيات التى احتقن فيها المجتمع المصرى بشدة ومن الطبيعى ان نرى الكثير ممن تعصبوا سواء من الفريق المسيحي او من الفريق المسلم وده وارد فى كل فترات الازمات
لكن أن يلخص صحفى اليوم السابع كل تاريخ الشيخ كشك الذى يعشقة ملايين المصريين وتنتشر خطبة وشرائطة فى كل بيت مصر ان يلخص تاريخه فى جملة "صناع الخطب الساخنة والاشتباك مع الحكومة واللى يغزك غزة"  .. فهذا إخلال غير مقبول
والغريب انك عندما تقرأ المقال نفسه لا تجد ذكراً للشيخ كشك الا جملة : من أبرز الأئمة الذين تناولوا الهجوم على الاقباط فى خطبة الجمعة الشيخ كشك .. بس كدة .. مفيش أى كلام موضوعى او مناقشة للظاهرة وأسبابها أو طرح اقتراحات او حلول لمشاكل الدعاة
الريبورتاج كله كلام عايم وسخرية وتصنيف غير منصف للشيوخ والدعاة .. يعنى السؤال اللى هتسأله لنفسك بعد الانتهاء من قراءة الموضوع .. هو الراجل الصحفى ده عايز يقول ايه من الموضوع ده؟؟ .. هتلاقى نفسك حاسس انك ما لكش نفس تروح الجامع تانى .. بس

الموضوع الثالث : بعنوان الوهابية .. إنفجرت مع نافورة الزيت .. وإلتقيت مع عقلية إسلامية مشلولة فأنتجت تشددا وغلوا
هو يأتى ضمن سلسلة مقالات يكتبها إسلام البحيرى ويلقب برئيس مركز الدراسات الاسلامية باليوم السابع .. والحقيقة أغلب المقالات اللى كتبها اسلام البحيرى كنت لا أفهم المغزى منها .. ولكننى كنت أرجع هذا لسوء فهمى وضعف عقلى وغبائى المستفحل .. ولكن الاخطاء التى وقع فيها كاتب موضوع الوهابية جعلتنى اشعر ان الهدف أصبح واضحا وهو إثارة جدل بين القراء لا أساس له .. أى أنه : لا يهمنا الان تقديم رؤية واضحة ومعلومة صادقة للقارئ حتى يبنى رؤيته الشخصية .. لكن يهمنا تقديم رأى متعصب مرصع بالتعبيرات المطلقة والملتهبة .. واما ان يتقبلة القارئ ويحقق هدفة واما ان يرفضه القارئ لانه مالقاش معلومات واضحة تدعم الرأى ده .. والقارئ ده ميهمناش نشوف غيره

أولا المقال لم يقدم معلومة واحدة دقيقة عن الوهابية ... هو دخل من اول طلعة كدة بحتة من فيلم تاريخى جاهلى بوصف الوهابية هى الضربة القاصمة التى تلقاها المسلمون بعدما تشكلت بذرتها واثمرت ... الخ الخ
وبعدين أسهب فى وصف كل ما يتعلق بالوهابية بالسواد والغل والغباء والحقارة والضغينة وكل اللى قلبك يحبه من المصطلحات دى .. وان الوهابية بتحرم كل حاجة التليفزيون والسينيما والغناء والموسيقى والفنون والرسم والصور والتماثيل والاختلاط والبنوك والبورصة
لم يستحى الكاتب من تفسير تأخر المسلمين وهزيمتهم وضياع القدس وتقدم الغرب وتخلف العرب وكل حاجة فى الدنيا على انها نتيجة طبيعية للوهابية .. يا حلاوة .. طب على أى أساس بتقول الكلام ده .. ليه ما قدمتش بحث دقيق يوضح تأثير الوهابية على العرب والمسلمين .. الحقيقة الكاتب بيفكرنى بالمذيع اللى بيقول تستمعون إلينا الان على الموجة القصيرة 3.0124521 مترا والموجة المتوسطة 2.1202154 مترا .. هو متاكد ان مفيش حد هيقيس وراه
حتى عندما قدم نبذة عن بعض رموز الوهابية فى المقابل نبذة عن رموز الاسلام السمح .. لا يستطيع القارئ تمييز السئ من الحسن فعندما تقرأ نيذة عن ابن الباز تجد الكاتب يقول بالنص : انه كتب فى الحديث واصوله ومصطلحاته وفى الاذكار وفوائدها وفى التراجم وعن المرأة المسلمة ودورها فى بناء المجتمع وإنقاذها من براثن الكفر والشبه الضالة !!!! .. طب ايه ؟؟ ما هو الراجل حلو اهو زى الفل ؟؟ منين تعصب وجهل وسواد وانت بتقول ان الراجل اتكلم الكلام الحلو ده !!! ولا انت بتفترض ان القارئ المصرى جاى مشحون من الوهابية ومش محتاج انك تقنعة او تديله معلومة تفيده وتبصرة وتعرفة ليه الوهابية وحشة والوهابين وحشين .. اه احنا مشحونين من الوهابية وفى بعضنا بيصل لحد الكراهية للسعودية حكومةً وشعباً بسبب الوهابية .. لكن أراهن ان الاغلبية لما تسألهم ما يعرفوش عن الموضوع غير قشور سمعها من الشيخ فولان او الحاج علان او الجرنان الفولانى
طيب ليه ما تقدمش معلومة صادقة .. ويجوز انك تلمح بوجهة نظرك ورأيك حتى يسترشد بيه القارئ
لكن إسمحوا لى أن اقول ان الموضوعات الثلاث تفتقد للدقة والموضوعية والتناول المستنير

أحمد الصباغ

فيديو : القاهرة اليوم وتعليق عمرو أديب على ضرب بوش بالجزمة

فيديو : أشرف توفيق صاحب كتاب مبسوطة يا مصر ومدونة أخف دم فى مساءك سكر زيادة على قناة أو تى فى

بلوجر تايمز - محمد حمدى يرصد كلام المدونين على ضرب بوش بجزمة منتظر الزيدى

تحت عنوان بوش والحذاء والمدونين
كتب محمد حمدى عن مناقشة المدونين لقصة ضرب بوش بجزمة منتظر الزيدى
إقرأ الموضوع هنا

Dec 16, 2008

أغنية شعبان عبد الرحيم عن جزمة منتظر الزيدى وبوش

كالعادة "بيهب " علينا مطرب الميكروبازات الأول شعبان عبد الرحيم باغنية شعبانية كلما حدث أمر جلل وهذة المرة داخل علينا بأغنية مطلعها
خلاص مالكش لازمة .. يا بوش يا بن اللذينه
 تستاهل ألف جزمة ع اللي انت عملته فينا

وذلك كرد فعل شعبانى على ضرب بوش بالجزمة

كلمــات الأغنيـــــــة
خلاص مالكش لازمة .. يا بوش يا بن اللذينه
تستاهل ألف جزمة على اللي انت عملته فينا
والله وجه اليوم يا واطي ووشك إتفضح
وشافوك الناس مطاطي من جزمتين شبح
الجزمة كانت مفاجئة .. تمام زي الزيارة
والدنيا بحالها فرحت والناس فضلت سهارى
يا قلوب كتير حزينة قومي ياله اتبسمي
شوفي بوش وهو خايف والجزمة بتترمي
بصراحة ما قدرش أغشك وأقول زعلت عليك
ياريتها جت في وشك وخزقت عينيك
صدام اللي دبحته في أول  يوم العيد
أهو ربك خد بتاره وفي نفس المواعيد
تحية عشان منتظر وتحية لجزمته
فرحنا في بوش أخيراً على آخر خدمته
بجزمتين في وشك هتسيب أمريكا على نارك
ويا عيني مش هتلحق يا بوش تاخد بتارك
في ناس كتير بسببك في الدنيا متبهدلة
بتقول يا ريتها كانت صاروخ أو قنبلة
العالم ده كله شافك وبالسعادة حس
والجزمة زي الكورة وداخلة في المقص
مليون شهيد وأكتر في الجنة فرحانين
ربك كبير وقادر يهد المتفرعنين
ضيعت شعوب كتيرة من هنا ومن هنا
بصراحة مش خسارة فيك جزمة معفنة

خـبز .. وحـشيش .. و جزمـة

عندما طارت فردة الحذاء الأولى كنت بين النوم واليقظة ، وكان النوم يداعب جفونى ، وكنت بين الحين والآخر أرى خيالات وكوابيس كعادتى " عندما يكبس عليا النوم " فقد كنت آتياً منذ دقائق من " قعدة " مع مجموعة من الأصدقاء المحششين ، وأنا أعرف أن تأثير الحشيش قد ينتقل للمدخن السلبى " اللى قاعد بيتفرج على المحششين " .. وعندما لمَحتْ عينى "فردة الجزمة الأولانية" .. ظننت أنها مباراه بين الأهلى والزمالك ..  وأن " أبو تريكة "منفرد بـ "عبد المنصف " وأنى ما أراه هو " أضغاث حشيش " فتهالكت من الضحك وهتفت لصديقى الذى يجلس بجانبى : تصدق إن انا شايف الكوره وكأنها جزمة هأ هأ هأ .. نظر لى صديقى بدهشة فتابعت : وكأن أبو تريكة صحفى وشايل كاميرا .. آه والنعمة .. فنظر لى صديقى بدهشة تانى .. فتابعت : لأ والغريب إنى شايف عبد المنصف " ويكأنه" جورج بوش الامريكانى هأ هأ هأ
قال صديقى فجاءه بإستغراب : ويكأنه ؟؟
لم يكد صديقى يكمل كلمته حتى رأيت " كورة " أو" جزمة " أخرى طائرة فى الهواء .. فبدأت أنتبه حيث إننى لم أرى إعادة الهدف الأول .. وفى الغالب لا يحرز الأهلى هدفاً فى الزمالك إلا بعد الإنتهاء من إعادة الهدف السابق .. فحدقت فى الشاشة وقمت غسلت وشى بشوية ميه وعدت فوجدت " إعادة " غير أنها لم تكن إعادة أهداف وإنما " إعادة أحذية " .. وأن حارس المرمى لا يرتمى لصد الكورة وإنما بيوطى لتفادى الأحذية
وعندما تنقلت بين القنوات الفضائية ونزلت إلى شوارع رمسيس وطلعت حرب ووسط البلد .. علمت أن ما رأته عينى لم يكن " أضغاث حشيش " وإنما يبدو أن هناك عربياً لا يزال غير محشش ، والأهم أنه لا يزال محتفظاً بحذائه بعد أن فقد العرب من كرامتهم وعزتهم وهمّتهم وعروبتهم وأحذيتهم الكثير
كنت أقف فى ميدان طلعت حرب فى تظاهرة التضامن مع "منتظر الزيدى" ..  عندما نزلت ببصرى إلى أقدامى .. ونظرت إلى أصابعى التى خرجت من الشراب المقطوع ثم نظرت إلى الواقفين حولى ووجدت أننا جميعاً بلا أحذية .. فقط أصابع تخرج من الشراب المقطوع
أحمد الصباغ

Dec 15, 2008

قصـــيدة : منتظر الزيـدي .. آخــر الشرفـــاء - شعــر : عبـد الله بيــــلا

فِدىً لكَ منْ يُقصِّرُ عن مَداكا فلا مَلِكٌ إذاً.. إلاّ فِداكا

سأفتحُ للقصيدةِ ألفَ بابٍ

لأدخلَ بهوَكَ المسقوفَ عِزاً

أُقبِّلُ هامةً

كالنجمِ تسمو ..

وأخلعُ عند عرشكَ كلَّ عرشٍ

فلا سلِمَتْ يدٌ .. إلاّ يداكا !

ولا شَمَختْ بأرض العُرْبِ أنفٌ

ولا جادَت على الأحرارِ كفٌ

سواكَ ..

فكُلُّ عينٍ سوف تغفو

إذا سلِمَتْ يمينُك يا أبيّـًا

عزيزاً ..

يا حُساماً يعرُبياً

ويا فَيضاً مِن المعنى عصيّاً

تُفسِّرهُ .. وتَنقُشهُ رؤاكا.


لك الخُلْد المعانقُ كلَّ خُلدٍ

لك الحرفُ الصقيلُ

لك الترابُ العزيزُ

لك العراقُ .. ودمعتاهُ

لك النخلُ السَمُوقُ كأنتَ

حُـــرّاً ..

لك الثأرُ الوَلُودُ

لكَ الدماءُ السخِينةُ

والسماءُ وكلُّ أُفقٍ

لك المجدُ الأصيلُ

فَأَورِ زنداً..

وصُبَّ على العروبة مِنْ ضياكا .


أراك هناك (مُنتظِراً) سحاباً

يَشِفُّّ طهارةً

كفؤاد شعبٍ

تعوّدَ أنْ يراكَ ولا يراكَ !!

ولكنْ جئتَ يا(زيديُّ) نُوراً

مَلاكاً يحمل الآمالَ

يُعطي عراق المجدِ للعَليا وساماً

يُباركُ يا عزيزُ صدى خُطاكا.


( حذائُك ) أيها ( الزيديُّ ) تاجٌ

على هامِ العُروشِ

على طَغامٍ .. عبيدٍ

أنتَ سيِّدُهم

ستبقى تُعبِّدُ للكرامةِ

كلَّ دربٍ

تصُبُّ على الحُقولِ ندى سَماكا.



فلا تَلُمِ ( الحذاءَ ) إذا تعالى

ولم يصفَعْ .. رمِيَّكَ

حين مالا ..


( حذاءُكَ ) أيها ( الزيديُّ ) حُــرٌّ

تنزَّهَ أنْ يُقبِّل وجهَ ( بُوشٍ ) !

وأنْ يَرِدَ المذلَّةَ بعد عِزٍّ

فزادَ على كرامِته وأربى

وأحرز حين جانَبَهُ جلالا !

(أمنتظرٌ) سَلٍمتَ لكلِّ حُرٍّ

وشُلَّتْ للبُغاةِ عليك أيــدٍ

تفوحُ عمالةً ...

جهلاً ....

وُذًّلا .. !

فلو كانوا لحزمِ الأمرِ أهلاً

أتوكَ .

وقبّلُوا يُمناكَ حُباً

وصار( حذاءُكَ )العربيُ

رمزاًعراقياً !

وصرتَ لنا مزاراً ..

وقبَّلتِ الشفاهُ شذى ثراكا .

( أمُنتظِرٌ..)

سَطَرْتَ بحَرفِ عِزٍّ

وأيقَظتَ المشاعرَ مِن كَراها

فكُنْ وسْماً

بخاطر كُلِّ حُـــرٍّ

وكنْ سجنَ العُروشِ !

لعلّ صُبحاً

يُوزِّعُ ضؤَه مِن غيِر خوفٍ

سيُشرقُ مِن( حذاءِكَ ) !!

يا أصيلاً ..

ولكنّي .. أُقَلِّبُ طَرْفَ حُزني

فلا أحداً أراه هنا ..

ســــــــواكا
البيت باللون الأحمر للمتنبى
القصيدة للشــاعر المـــدوّن السعودى
عــبد الله بيـــلا

قصيدة : نعلاك أطهر من شواربهم إلى منتظر الزيدى - شعر : عاطف الفراية

سلمت نعالك يا فتى من كـل سوء..

سلمت نعالك من ملامسه النجاسة في الوجوه..

نعلاك أطهر من شواربهم 

وأجدر بالغناءِ وبالقصيدِ وبالنشيدِ

نعلاك أجدر بالمديح من الزعيم

من الرئيس ..

من الأمير ..

من الوزير ..

من الغفير ..

ومن بنات الأكرمين وقائد الجند المدجن... 

والبواريد .. الصواريخ.. المطارات .. البوارج.. 

حاملات الطائرات.. وناقلات النفط.. والضباط

والأعلام .. والحراس .. والقصر المشيد. 

ومن (بوريهات) الجنودْ.

نعلاك أنظف من لحىً عربية مخضوبة بالذل..

أنظف من فتاوى خانعات..

من عمائم خائنات..

من مسابح ناكرات..

من منابر نائمات..

من كتائب راجفات..

من جنود كالجنائز..

كالدمى ..يقفون في حرس الشرف

نعلاك راية عز أمتنا

ولو وقف الكرام جميعهم .. نعلاك في أول صفّ

شعر : عاطف الفراية عن آخر خبر

قصيدة : حذاء منتظر الزيدى فى وجه بوش - للشاعر : عوض نفاع

قصيدة : حذاء الزيدى فى وجه بوش
إستمع إلى قصيدة مؤثرة للشاعر عوض نفاع بصوته
مع لقطات مؤثرة
يناصر الصحفى منتظر الزيدى الزى رمى حذاءه فى وجه بوش
إضغط هنا

فيديو مطالبة البغدادية للإفراج عن منتظر الزيدى صاحب الحذاء

Dec 14, 2008

فيديو : بوش بيتضرب بالجزمة فى العراق

صحفى عراقى بيضرب بوش ونور المالكى بالجزمة
على خيرة الله
شاهد هنا

Dec 11, 2008

هل يجوز التدوين فى العيد ؟

أفتى أحد أصدقائى المفاجيع أن التدوين خلال العيد هو خطأ شائع يقع فيه بعض المدونين
وذلك لأن التدوين يلهى عن أكل اللحمة وأيضاً يؤثر بالسلب على نفساوية المدون لما يراه ويسمعه ويقرأه المدون من أخبار تسد النفس
وعندما قلت له : أن التدوين يندرج تحت بند غذاء الروح الهام جداً لموازنة حالة "غذاء البطن" السائدة خلال العيد
قال : إذا كانت هناك أوقات لصيام البطن فإعتبر العيد هو فترة صيام الروح
ولا هى روحك بتحب "ترمرم" طول السنة؟؟
سرحت قليلاً وتخيلت منظرى وانا واقف على "عربية كُتب" وبطلب كتابين والراجل بيسألنى هتقرا هنا ولا ألفهملك

ليلى فى الدستور الإسبوعى

أهم عشر حاجات فى حياة ليلى
الأربعاء - العدد 195

Dec 9, 2008

يوميات سيرياليزمية

الإثنين :

الثلاثاء  :
تفعيل عضويتى فى رابطة المصريين السيريالزميين المستغلقين الغامضين
الانضمام لجمعية محبى الفراغ الإنعكاسى
إنشاء جروب " علمنى السيريالزم اللا إحداثى والنبى يا أحمد " على الفيس بوك

الأربعاء :
حضور مؤتمر لمناقشة " غياب كويئنات الزحف الميكروكرومى وتأثيرة الأنطولوجى والميتافيزيقى والكوزمولوجى و الإنبدائلوجى " بمقر مؤسسة "الأنفلات المتجهم " بشبرا
أفكر جدياً فى إنشاء مدوّنة إسمها " حواشى سيريالزمية متئده " لتقديم موضوعات سيريالزمية آخر حلاوة

الخميس :
الذهاب إلى دكتور متخصص فى السيرياليزم والمسالك المستغلقة وقال لى إنى مصاب بالماسوشية والسادية والإنغلاقية والفتشية ومدحنى قائلاً : إنت باينك إنسان آنوى حلزونى 

الجمعة  :
الإنتهاء من الكتاب السيريالزمى الرائع " ظلال الكفتة البنفسجية فى النمذجة الماضوية" وانصحكم بقراءتة
الإتصال بصديقى السيريالزمى "رمزى رمزى رمزى" للاطمئنان على صحتة ودعوتة للقاء سيرياليزمى

السبت :
التحديق فى الفراغ لمدة ثلاث ساعات
التحديق فى اللاشئ لمدة خمس ساعات
التحديق فى العدم لمدة سبع ساعات

الأحد :
شراء مجموعة نادرة ورائعة من اللوحات السيرياليزمية الفارغة الخالية من أى رسوم لتعليقها على حوائط غرفتى المنقطة بنقاط حمراء مع وجود دوائر حلزونية حوالين كل نقطة
شراء بدلة سيرياليزمية آخر حاجة .. تحتوى على مربعات دائرية مموهه ذات لون انبعاجى

الإثنين :
مشاهدة الفيلم السيرياليزمى الحلزونى " الجرجير" للمخرج العالمى يونس لاشين

الثلاثاء :
حضور معرض الفنان التشكيلى العالمى " فالوق ذهنى " وعنون المعرض " السكون المنسلخ " يا عين أمك

الأربعاء  :
البدء فى تأليف كتابى " ثلاثون عاماً من السيرياليزم والفقعة " كتذكار لحياتى الإنبعاجية التى خُـضت فيها العديد من المعارك السيريالزمية فى الهواء الطلق

الخميس
أمى منعتنى من الخروج ، وبتعمل لى كمادات ميه ساقعة
أحمد الصباغ السيرياليزمى

وفـاة مدبولى .. أشهر ناشر مصرى وعربى

توفى الحاج محمد مدبولى صاحب مكتبات مدبولى الشهيرة يوم السبت اللى فات ويعتبر البعض أهم وأشهر ناشر عربى أثر فى الحياة الثقافية العربية كما توجد آراء مضادة لشخصية مدبولى  .. تعالوا نقرا سوا أهم ما كتب عن مدبولى
مدبولى فى ويكيبيديا
محمد مدبولي (1938 - 5 ديسمبر 2008). ناشر مصري راحل ومؤسس مكتبة مدبولي في القاهرة، ومالك احدى أشهر دور النشر المصرية على مدى 50 عاما.

بدأ مدبولي "عصاميا" ببيعه للكتب من خلال عربة، ليصير لاحقا صاحب دار نشر شهيرة ذات سمعة في مصر وخارجها. اشتهر مدبولي "بليبراليته" في نشر الكتب والمطبوعات التي كانت أحيانا مثارا للجدل سواء من جهة كتابها أو من جهة ماتحويه.

نشر عدة مؤلفات للدكتورة نوال السعداوي بينها كتاب "الشيوخ المودرن وصناعة التطرف الديني"، حيث داهمت شرطة المصنفات الفنية مكتبته وقتها، وقبضت على أحد العاملين بها وتحفظت على النسخ المتبقة من الكتاب بتعليمات من مجمع البحوث الإسلامية بالقاهرة. في العام 1991 تعرض مدبولي لتهديدات من قبل متطرفين أصوليين بسبب توزيعه رواية بعنوان "مسافة في عقل رجل"، حيث صدر حكم قضائي بسجنه في نفس السنة بتهمة "ازدراء الأديان". تضامن معه المثقفون حتى أن الرئيس المصري أوقف تنفيذ الحكم.

انتقل لمستشفى القوات المسلحة بالمعادي للعلاج حيث ظل عدة أيام، ليتوفى في 5 ديسمبر 2008 وليصلى عليه في "مسجد السيدة نفيسة" ويدفن في "مقابر 6 أكتوبر"

ويقول إسلام أون لاين عن مدبولى
نشر مدبولي الأعمال الأولى لأدباء ستينيات القرن الماضي في مصر، وبينهم جمال الغيطاني، ويوسف القعيد.

وبدأ في توزيع الكتب الصادرة عن دار الآداب اللبنانية، التي كانت تمثل في حينها أهم دار عربية للنشر، كما قام بتوزيع أعمال نزار قباني وغادة السمان، وغيرهما من كتاب دار الآداب.

ومع هزيمة 1967 بدأ في توزيع الكتب الممنوعة من قبل النظام الناصري والسعودي، ومنها قصيدة قباني الشهيرة "هوامش على دفتر النكسة"، التي صدر قرار بمنعها، إلا أن الرئيس الراحل جمال عبد الناصر أتاح لمدبولي نشرها.

وكذلك نشر أشعار أحمد فؤاد نجم، ورواية "أولاد حارتنا" للروائي المصري الراحل نجيب محفوظ، الحائز على جائزة نوبل في الآداب، والتي ظلت تطبع في بيروت منذ الستينيات، لكنها كانت تتاح لمن يطلبها من مكتبة مدبولي.

حتى أن الصحفي والكاتب المصري البارز محمد حسنين هيكل اضطر إلى الاستعانة بمدبولي للحصول على الكتب من الخارج بعد أن أبعده الرئيس الراحل محمد أنور السادات عن صحيفة الأهرام وجميع المناصب التي كان يشغلها

مدبولى .. ناصرياً
كان الحاج مدبولي يعتبر نفسه ناصريا، بل جنديا من جنود عبد الناصر، إلا أن هذا لم يمنعه من توزيع كتب معارضة للرئيس المصري؛ لأنه اعتبر أن توزيع مثل تلك الكتب حق للقارئ.
وتعرض الحاج مدبولي لانتقادات من مختلف أطياف الشعب المصري والسلطة، وأقيمت ضده 24 قضية أمن دولة؛ بسبب توزيعه كتبا ممنوعة من النشر، واتهم بالترويج لكتب معارضة لنظام الحكم، وصدر بحقه حكم قضائي عام 1991 بالسجن لمدة عام؛ لتوزيعه كتاب "مسافة في عقل رجل"، لعلاء حامد، باعتباره مسيئا للذات الإلهية.
إلا أن تدخل المثقفين لدى الرئيس المصري محمد حسني مبارك أدى إلى وقف تنفيذ الحكم، كما تعرض لتهديدات من قبل بعض الجماعات الإسلامية، التي اعتبرته موزعا لكتب العلمانيين، خصوصا كتب المفكر المصري نصر حامد أبو زيد، ونوال السعداوي، وغيرهما.
وفي أواخر أيامه انتقل الحاج مدبولي إلى موقع الرقيب، عندما أعدم أحدث طبعتين من كتاب "سقوط الإمام" ومسرحية "محاكمة الله أمام مؤتمر القمة"، لنوال السعداوي، قائلا في مقابلة مع وكالة الأنباء الفرنسية آنذاك: "أنا رجل متدين، وهذه الكتب تسيء للذات الإلهية".

الرأى الأخر ضد مدبولى
يبدو أن الرأى اللبنانى فى مدبولى مختلف ، كتب داود الشريان فى الحياة عن مدبولى رأى آخر

رحل الحاج محمد مدبولي، صاحب أشهر مكتبة «مفروشة» بالكتب الممنوعة في وسط العاصمة المصرية على مدى 50 عاماً. وخلال الأيام الماضية نعاه معظم المثقفين في العالم العربي، وخلعوا عليه ألقاباً لا يحلم بها «أتخن» ناشر في العالم.

برع الحاج مدبولي باقتناص الممنوع من الكتب، وصيد الباحثين عنه. في مطلع حياته مارس مدبولي بيع الصحف، وتعرف على عقلية المثقفين في تلك المرحلة. فاستثمر ولعهم بحكاية الكتب التي تطاردها الرقابة، واكتشف ان بعض المثقفين يقتني الكتاب الممنوع لإثبات وجوده كمثقف مختلف، ومعارض لموقف السلطة. ومع مرور الوقت أصبح الحاج يعرف الزبون من شكله فإذا دخل الشاب الى «الدكان» غمز الحاج مدبولي، لأحد صبيانه، وأشار له بمرافقة «المثقف» الى الدور الأرضي. وعادة ما يكون صبي المعلم مدبولي «مدردح» و «متودك». فيبدأ بإلقاء العناوين المثيرة والمحرمة أمام «الضحية الثقافية»، مع سيل من عبارات ترضي غرور الشاب الذي يجمع الكتب من دون سؤال عن ثمنها. وبسطوة تأمين الممنوعات استطاع الحاج ان يطبع ويروج كتب المؤلفين العرب والعجم على مدى نصف قرن من دون حقوق ملكية بحجة انه يوفر لـ «المثقفين» كتباً يعاقب القانون بيعها وترويجها.

كان مدبولي تجسيداً لصورة المشهد الثقافي العربي في النصف الثاني من القرن الماضي، بكل تجاوزاته على حقوق الملكية، وتشويشه وخلطه للمفاهيم والأهداف والقيم. فهو يبيع كتب اليسار واليمن، والماركسية والوجودية، والإسلامية والمتمردة على الدين. كان مدبولي يبيع «الصنف» من الكتب على رغم انه ليس «كييف» قراءة، فهو رجل أمي، يروج الكتب بحسّ المهرب القادر على الإفلات من سلطة الحكومة ورشوة رقيبها، لا بحس الناشر الذي يستشرف المستقبل. لكنه كان مهرباً شريفاً. ليس هذا تقليلاً من الخدمة التي قدمها الحاج رحمه الله لجيل من المثقفين العرب، لكنننا نحاول ان نقرأ صورة الكتاب، وحال الثقافة والمثقفين في منطقتنا خلال العقود السبعة الماضية، والتي اختلط فيها دور المهرب بالناشر، والمثقف بالمزيف. والحاج مدبولي ليس مسؤولاً عن هذه الحال، فهو أحد نتائجها، وان شئت فهو احد ضحاياها، وربما انه احد انجازاتها. فالحاج مدبولي كان يمكن ان يكون مثل الحاج رضوان، لكن الله يسّره للكيف الحلال، وهذا بفضل ثقافة منع الكتب.

صفحات عن مدبولى
مدبولى فى ويكيبيديا
جروب مدبولى على الفيس بوك

Dec 8, 2008

الكينونة السيرياليزمية المستغلقة


by Pablo Picasso

ملحوظة : إن لم تكن "إنساناً سيريالزمياً مستغلقاً" فلا تقرأ هذا النص

أشعر هذة الأيام بكينونة سيريالزمية مستغلقة تنتابنى لحظة شروق وهج الرحيل فى جوفى عندما يتوانى إنعصار النجم المزئوب فى رحم الكون الغارق داخل طيات العمق اللانهائى المتمرد من وجهات الشرود الفائض عن حبات العشق الزمنى المستحدث

أتئد أحياناً .. فيلهث ذلك الكائن الكامن فى أعماق البغتة البسيطة المتحركة الغامضة المتقدة الغائبة فى حلقات الزمن المفقود ، ويمر فوج من خيالات البعد الفاصل بين أحلامى وخيالاتى وبين الأفق المستغرب لذة عودتى من أرض الفقدان الأعمى بلا جوانح تحملنى إلى طيات الزمن المغاير حتماً ليلبى نداء الذهنية الفراغية الرصيفية المنهج والتجلى ونبحث فيها عن قاتل مجهول لا ينفك أن يعيث طهريقاً فى جسدى المكنون المنحسر

ملحوظة أخرى : والنبى ما حدش يشتم ، دى حالة وهتروح على بعد العيد .. هذة الكينونة السيرياليزمية المستغلقة حصلت لى نتيجة دخولى الجروب ده
خالو أحمد السيرياليزمى