خالو أحمد الصباغ

مدونة أحمد الصباغ ترحب بكم .. من الآن لكى تستطيع أن تعبر عن أرائك وغضبك من الاحتلال ومن النظام الحاكم .. فعليك أن تمتلك مدونة .. وحجر .. وحذاء Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed....Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed....Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed

Jan 9, 2009

فتاة الكشرى

كان الوقت بعد منتصف الليل بدقائق عندما دخلت مطعم الكشرى فى تلك المنطقة الهادئة الخالية تماماً من البشر .. وكان المطعم خالياً إلا من فتاة جميلة فى العشرينيات ، كانت تمارس"ضرب الكشرى" فى نهم .. وكان يبدو أنه الطبق الثانى وليس الأول .. وعندما رأتنى تحول النهم إلى خجل وهدوء و "ضرب كشرى" على إستحياء
نظرت بعيداً عنها حتى لا يزيد خجلها .. وجلست على مائدة فى مواجهتها .. وكنت أتحاشى النظر إليها إلا "بطرف عينى" فكانت تنظر لى من آن لأخر نظرة ذات مغزى لكننى لم أكن أفهم ذلك المغزى

سرحت بخيالى .. ياترى ما قصة هذة الفتاة التى تتناول الكشرى فى تلك المنطقة الهادئة جداً .. وفى ذلك البرد القارص وبعد منتصف الليل .. هل إشتاقت فجاءة للكشرى كما حدث لى .. هل كانت آتيه من عمل وعرجت على محل الكشرى فى تلك الساعة المتأخرة من الليل .. أم إنها تعانى مثلى من الوحدة فآثرت أن تسد رمقها بـ"كشرى" بدلاً من دخول المطبخ المزعج
إنتبهتُ من خيالاتى عندما فوجئت أن الفتاة قامت فى هدوء تتجه نحوى
إتسعت حدقتاى
وحدقت فى خطوتها الأنثوية الخاجلة نحو مائدتى .. تخيلتها تتطلب التعارف منى وتخيلتنى أعاملها بلطف ، وتخيلت أنه ربما ليس معها نقود وأنها تحتاج لنوبة كرم من شخص يعزمها على وجبة الكشرى أو إنها تحتاج لشخص يوصّلها إلى منزلها فى تلك الساعة المتأخرة من الليل وتلك الشوارع الخالية من الناس بفعل برد الشتاء القاسى .. وبرز لخيالى شيطانى اللدود ليمارس عمله التقليدى فأوهمنى أنها "فتاة ليل" وليست "فتاة كشرى" وأنها تبغى رجلاً ليكون "كمالة" لتلك الليلة العجيبة

إلا أننى شعرت بشبه صدمة عندما طلبت "إزازة الدقة" فى رقة وخجل
فقلت فى أدب "وخيبة أمل" : طبعا .. إتفضلى حضرتك
فتناولت "إزازة الدقة" واحتضنتها فى إنوثة طاغية .. وإنطلقت نحو مائدتها وأخذت تصب بعضاً من الدقة .. وإستمرت فى النظر المختلس إلىّ من آن لآخر وأنا منهمك فى ضرب طبقى ضرباً مبرحاً حتى أتيت عليه
أخرجتْ من شنطتها الصغيرة منديلاً ومسحت شفتيها الملطخة بالصلصة .. وجاء "عامل الكشرى" ويبدو أنها طلبت "طبق حلو" .. لم أكن أكلت "طبق حلو" فى محل كشرى فى حياتى
وكانت تجربة فريدة أن أطلب مثلها طبقاً من الآرز باللبن .. تذكرت وأنا أنظر إلى شعرها الأسود المنسدل كتاب "أرز بلبن لشخصين " لرحاب بسّام
غادرتْ محل الكشرى فى رقة ولطف وتركتْ فى المحل طيفاً ظل يحلق فى سمائى قليلاً إلى أن إنتهيت من المعركة ونسيتها أو تناسيتها وقد قررت الذهاب إلى الكافية لتناول كوباً ساخناً من حمص الشام

الغريب إننى عندما ذهبت إلى الكافيه لتناول ذلك الكوب الساخن من حمص الشام .. إرتعش نفس الكوب فى يد "فتاة الكشرى" عندى رأتنى أمامها فى نفس ذات الكافيه

وأدركتُ أنه كما أنَّ لليل محبينه .. فإن للكشرى وحمص الشام محبينهم أيضاً

أحمد الصباغ

43 comments:

أحمد سعيد بسيوني said...

انا من محبي الكشري برضه

لكن حمص الشام لأ

في كابتشينو

حروف (دلو مرة ثانية وجرح ثاني سابقا) said...

فكرتني بلكشري بس حمص الشام معندناش في اسكندرية حمص شام وحصل اية بعدما دخلت الكافية مطلبتش معلقةزيادة
بوست لطيف
دمت بالف خير

Anonymous said...
This comment has been removed by a blog administrator.
عاشقه وغلبانه said...

بس برضو ماعرفتش دي بعد نص الليل بره البيت بتعمل ايه......؟؟؟؟

Che said...

بوست جامد جدا ... اكتر حاجه عجبتنى كانت حته " شيطانى اللدود " لانه للاسف " شيطانى اللدود " قاللى نفس الكلام و نفس التخيلات
انا مش هاسال على النهايه لان بعض القصص لما تكون نهايتها مفتوحه بتكون احسن .. بس مش هاقولك على النهايه اللى انا اتخيلتها لقصتك ... خلينا نقول ان الحكايه كانت مجرد صدفه

Anonymous said...
This comment has been removed by a blog administrator.
AhMeD RaDy said...

هههههههههههههههههههه

تصدق والله بوست حلو وعجبنى

بس قولى بقى ها بعد كدا ايه الى حصل يا عمنا كمل بقى الله


ولا فى جزء تانى ؟؟؟

قلب ينبض بالحب said...

بقى يااحمد يوم ما ادخل عندك الاقي كشري تصدق عيب كشري يااحمد كشري تيب طبق عدس بالشعرية في السقعة دي بقى تحفة يالا صباح شريف افندم

Sonnet said...

good post uncle Sabbagh

bos bos said...

أنا جعت بقى ده أسمه كلااااااااااااام
ههههههههههههههههههه

طيب وبعدين كنت عايزة اسأل نفس السؤال اللى اتسأل دى برة البيت بعد نص الليل بتعمل ايه ؟؟؟؟؟؟؟؟

عاقلة علي ارض الجنون said...

هههههههههه

أنا بحبهم جدا

الكشري و حمص الشام و الدقه

:)


تعرف بقي من أول الشتا ما دخل مكلتش و لا ده و لا ده و كده لااازم أكل منهم

انا جعت :D

هقوم أتغدي :)

Anonymous said...
This comment has been removed by a blog administrator.
فتاة محظورة said...

وكنت ناوي تعرفني علي المحل اللي بيعمل سوبيا بتتاكل
الحمد لله انها محصلتش
قدر دخلنا لقيناها هناك
كنت طبعا هاتبيعني
علي رأي ريهام عبد الغفور في فيلم زي الهوا
"كلكم زي بعض
رجالة"
(قالتها بغل علي فكرة )

Bo2Loz said...

3agabni awiiiiii e; post..mafeesh t3leek 3ndi m 7alawto..bs enta a7`adt mawkef w talabt 7elw...a7````` :)

nody_1987 said...

ايه ده يعنى هى بعد ما ضربت الطبقى الاول جايه فى اخر الطبق التانى تطلب الدقه
اممممممم
لا كده يبقى فيه ان
المفروض نكملنا اليه الى حصل فى محل حمص الشام

وومن said...

كل دة بعد الساعه 12 بالليل

وكمان في البرد ده ؟؟؟!!!!!!

ňįĝŗő said...

عليّا النعمة انت راجل لاسع يا صباغ
بس عارف
لسعان من النوع اللذيذ
خروجة من أجل أكل كشري و رز باللبن و حمص شام بعد نص الليل
سيبك انت من الفتاة
احنا ولا بنتهز
ده جد ولا مألتة
عموماً
ألف هنا يا معلم
:D
:D



يلا سلام

زهرة الجنة said...

ايه الرومانسية دي وبالكشري (:
حلوة منك يافندم
لكن ايه حصل بعد حمص الشام((:

المحارب المتيم said...

الاستاذ أحمد

الله الله الله الله

دا انا طلعت غلطان غلط شنيع مريع فظيع بديع

قال معجبنيش حاجة قال

انت كدة جبتنى الأرض

رائعة

شكلى كدة مش هسيبك فى حالك

تحيتى

مصــــري said...

طب ما طلبتش دقة تاني
وبعدين انت هاتفضل كده ع طول يعني

اتلحلح شوية ياأخي

خاب ظني فيك والله

كلمها اضحكلها اعمل اي حاجة

سلمت يمينك ياخال

أسامة

مروة جمعة said...

يمكن جنية البحر يا صباغ
:))

إيناس حليم said...

أنا علقت في ال
facebook
بس عايزة أعلق تاني غلاسة :)) بجد القصة لذيذة جدا و أسلوبك فيها شيق و يجوع :))
ربنا يوفقك

Soul.o0o.Whisper said...

صحيح أنا بأحب الكشرى

و الرز باللبن

و الدقة

و حمص الشام








بس مش باعرف أنام فى السقعة دى
من غير غطا
هههههههههههههههههههههههه






ابئا اتغطى ياخالو

صحتك بردوا تهمنا








خالص التحية

ياسر حسين said...

كفاية يا صباغ
جوعتني
خصوصا اني من عشاق الكشري
:)))))))))))
عنوان البوست يصلح اسم لفيلم كوميدي
تقوم ببطولته مي عزالدين
:)

بت خيخة وأي كلام said...

اربعين تعليق عندى ليييييييييييه

بت خيخة وأي كلام said...

واخد صفحة التعليقات لحسابك

بت خيخة وأي كلام said...

ده انت هتاكل ضرب

بت خيخة وأي كلام said...

وايه يا واد حكاية المدونة اللى قايلة للسقوط دى

بت خيخة وأي كلام said...

ههههههههههههههههههههههه
هو انا كمان مش ظاهرة
يعنى انا كمان من الاشباح

البت المشمشية حلوة بس شقية said...

بمووووووووووووت موووت فى الكشرى
كويس انها طلبت الدقة
دى جريئة اوى
بس السؤال الموزة كانت بتعمل ايه برة البيت لحد دلوقتى

وبلنسبة للاخ اللى داخل يتريق غير معرف
عايزة اقولك وانتا مالك
يكتب عن الكشرى يكتب عن الزبالة
مدونتنا واحنا حريين فيها وهنكتب عن كل حاجة
موووت بغيظك بقه

Diyaa' said...

يا واد مسمعتش بالقانون الجديد اللي بيمنع البصبصة بعد منتصف الليل ؟
هفرج عنك بكفالة المرة دي بس :)

بس لذيذ الموقف ده
لولا إن مليش نفس وإني عديت مرحلة المراهقة كنت طلبت منك عنوان المطعم

بذرة امل said...

هههههههههه
قصة لذيذة جدا

romansy said...

المهم يكونوا انبسطوا بالكشرى
وميكونش مضروب

ولا الدقه كانت زياده

Anonymous said...

جامد جدا يا ريس
الموضوع لذيذ قوى بالدقة

فريد

صبرني يارب said...

صباغ

وربنا انا خايفه كانت تجري تجيبلك البوليس وتقول الراجل ده ماشي ورايا هههههههههههههههههههههههه

كانت تبقى فله يا صباغ

كانت تبقى ختمت حلو اوي بعد الكشري والرزب اللبن وحمص الشام
يا لهوي كل ده يا صباغ
ارحم يا صباغ
ههههههههههههههههههه

اهو ده عيبه said...

ومن الكشرى ما قتل
معلش تعيش وتاكل غيرها
مش ملاحظ ان ذكرياتك بقت مرتبطة بالاكل بشكل غريب
ارحم معدتك شوية

همس said...

ياربنا

اكل برضو يا احمد

اصوت ياناس

على العموم الف هنا

رامز عباس said...

انت بتجوعنا ليه

علي فكرة انا روحت مع اللجنه الشعبيه لدعم الشعب الفلسطيني للهلال الاحمر يوم الجمعه وصورنا الجرحي

وفاء بركات said...

دى دقه وحشه منك ياخالو أحمد
يعني عقلك شغال وبيفكر في التفاكير الغريبه دى
وقلبك مدقش .. دقه دقه
وبعد الحلو حمص الشام وصدفه يامحاسن الصدف
أهم حاجه إنك رجعت البيت بألف سلامه
بوست في منتهي خفة الدم وفيه دقه في
التعبير
لك فتره منقطع عن زيارة مدونتي معرفش آيه السبب .. انت عارف ان رأيك له أهميه خاصه عندى لأنك صاحب فضل علي في ظهور مدونتي ولا نسيتني
أتمني لك تألق دائم مع تحياتي

Anonymous said...

When some one searches for his required thing, thus he/she desires to be available that in detail, so
that thing is maintained over here.

Take a look at my weblog buy revitol

Anonymous said...

Pretty portion of content. I just stumbled upon your website and
in accession capital to claim that I acquire in fact loved account your weblog posts.
Any way I will be subscribing on your augment or even I fulfillment you access constantly quickly.


Also visit my web blog semenax side effects (http://www.dillasethiopianrestaurant.com)

Anonymous said...

This info is worth everyone's attention. Where can I find out more?

Feel free to visit my web site :: buy idol lip

Judi Bola said...

I am really enjoying reading your well written articles. It looks like you spend a lot of effort and time on your blog. I have bookmarked it and I am looking forward to reading new articles.