خالو أحمد الصباغ

مدونة أحمد الصباغ ترحب بكم .. من الآن لكى تستطيع أن تعبر عن أرائك وغضبك من الاحتلال ومن النظام الحاكم .. فعليك أن تمتلك مدونة .. وحجر .. وحذاء Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed....Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed....Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed

Apr 29, 2009

جمعـــية الرفق بالخنازير

لست أدرى لماذا إجتاحتنى هذه المرة موجة من الرعب والفزع، على الرغم من إنها ليست المرة الأولى التى يهدد مصر خطراً محدقاً .. على العكس ، فمصر رائدة فى إستيراد الأمراض المتوطنة ، وليست " أنفلونزا الطيور" ببعيد .. والتى تفوقنا فيها على الصين بعد منافسة شديدة إستمرت شهور ثم أصبحنا الدولة الأولى فى العالم فى عدد الإصابات..
إلا أنه بمجرد الأعلان عن المرض الجديد " أنفلونزا الخنازير" ظهرت أمامى خيالات سوداء وتنبؤات أكثر سوداً لو تحققت ربعها لكن أسوأ واقع ستعيشه مصر
ترددت كثيراً فى الأعلان عن تنبؤاتى هذه مرة خوفاً على ذوى القلوب الرفيعة ، وخصوصاُ عندما أُعلن اليوم قرارأ أصدره مجلس الشعب وصدقت عليه الكنيسة بإعدام 350 ألف رأس خنزير
تعيش الخنازير فى منشية ناصر مع الفراخ ومع الكلاب ومع الحمير ثم مع البنى أدميين فى عشة واحدة .. يأكلون جميعاً القمامة .. ويتبرزون ويتبولون ويتناسلون معاً فيما يمثل أعظم إتحاد كائناتى فى الوجود .. ولك أن تتخيل الرائحة .. ولك أن تتخيل المنظر ..
تضم القاهرة قرابة 250 ألف رأس خنزير ، بالإضافة إلى عدة مئات من المسئولين ورجال الأعمال .. وتضم مصر كلها حوالى 350 ألف خنزير يتوزعون فى كافة المحافظات ولكن يتركز الرقم الأكبر فى منشية ناصر وعزبة الزبالين ومايو ، وهناك محلات تخصصت فى بيع لحم الخنزير وأشهرها "مرقس" الشهير بشبرا وله عدة فروع فى القاهرة ، وأنا شخصياً شاهدت كثيراً منظر العامل الذى يحمل على ظهره خنزيراً مذبوحاً ومسلوخاً فى شارع الفلكى ومحمد محمود فى جولتى الصباحية قبل العمل فى وسط البلد
عند سماع خبر إنتشار أنفلونزا الخنازير فى المكسيك وعدة بلاد.. تخيلت دخوله إلى مصر بلا تأشيرة .. وفتح أبواب مصر الشمالية والجنوبية العربية والشرقية على مصرعيهم .. ثم تخيلت شعبان عبد الرحيم وهو يغنى للتحريض ضد أنفلونزا الخنازير.. ويقول :
خد بالك من الخنازير لو جالها ف يوم زكام
وفضي العشة خالص واهرب زى الحـــمام
وايييييييييه
لو شفت خـــــنزير دايخ.. خد بالك منه أوام
وخد بعضك وفك .. إنت والعــــيال والمدام
وايييييييييه
هذا بالإضافة لإن هذا الموضوع تحديداً يكون دائماً لقمة عيش حلوة للصحافة ، فتجد الشعب يتابع وهو يلهث أنباء من هنا عن أمرأة ماتت متأثرة بالمرض ، وخبر من هناك عن وفاة رجل ثم وفاة طفل كان يلعب مع الحيوانات فى الحظيرة وهكذا
أتوقع بعد صدور قرار بإعدام الخنازير فى مصر حدوث إضراب لمربى الخنازير فى مصر رافعين شعار
سيبولنا شوية الخــــنازير .. يا إما هنربى طـــــــــيور
وبما أن المواطن المصرى يتميز بحاسة إضافية تميزه عن باقى كائنات العالم العالم وهى حاسة "التهرب من الحكومة" فأتوقع بعد تنفيذ قرار الإعدام الجماعى وجود آلاف الخنازير فى مزارع سرية ودهاليز خفية وحظائر أرضية ، وبعد أن يستتب الأمن وتعلن وزارة الصحة خلو مصر من الخنازير وتخرج مصر لسانها للعالم الذي يرزح تحت وطأة المرض نفاجأ جميعاً بالإعلان عن أول حالة إصابة بأنفلونزا الخنازير فى مصر
ويخرج علينا المريض فى "البيت بيتك" بأنف إسطوانية حمراء متحدثاً : أنا كنت مربى خنازير فوق السطوح وما سمعتش كلام وزارة الصحة وادينى بدفع التمن .. أنا بقول لكل بنى آدم لازم تنفذ تعليمات وزارة الصحة وتقتل الخنازير اللى عندك
إن إدارة الكوارث فى أوروبا والدول المتقدمة تتم بشكل منظم ، وربما ترى الموظف المسئول حين الإعلان عن كارثة يمارس عمله بملل فهو متوقع مسبقاً حدوث الكارثة ومستعد لها .. فـ عِلم الكوارث حسبما أعتقد يمنع أنعقاد حواجب الإنسان عن وقوع كارثة أما فى مصر حيث لا تنظيم ولا نظام ولكن دهشة وأنعقاد حواجب عمال على بطال فإن الأمر البديهى والأسهل والأسلم هو إعدام كافة الخنازير .. ربما تقل أهميتها بالنسبة للمصريين لتحريمها بين المسلمين الذين هم الغالبية العظمى من المصريين وتجنب العدد الاكبر من المسيحين تناولها لأسباب نفسية وصحية ..
لكن دعونا نتساءل : فى ظل الأزمات الصحية الكبرى التى يوجهها العالم فى السنوات الأخيرة بدءاً من الإيدز ومروراً بالإيبولا والسرس وأنفلونزا الطيور وأخيراً أنفلونزا الخنازير .. هل لنا أن ننظر إلى إستراتيجية أفضل فى إدارة الثروة الحيوانية والرعاية الصحية فى مصر ؟
ثم دعونى أتساءل تساؤلاً آخر:أذا كانت مصر ستتخلص من خنازيرها الحيوانية لظروف صحية فهل ستتخلص من خنازيرها البشرية التى تنهب وتأكل وتمتص وتلوث كل لقمة عيش فى إيد البنى أدم المصرى الغلبان؟ أما أنه فى هذه الحالة سوف تخرج علينا جمعيات الرفق بالخنازير البشرية
أحمد الصباغ

19 comments:

bos bos said...

ثم دعونى أتساءل تساؤلاً آخر:أذا كانت مصر ستتخلص من خنازيرها الحيوانية لظروف صحية فهل ستتخلص من خنازيرها البشرية التى تنهب وتأكل وتمتص وتلوث كل لقمة عيش فى إيد البنى أدم المصرى الغلبان؟ أما أنه فى هذه الحالة سوف تخرج علينا جمعيات الرفق بالخنازير البشرية

وأنا بضم صوتى لصوتك وبسأل نفس السؤال

وبس خلااااااااااااص

بدراوى said...

هههههههههههههههه
قولت كل اللى فى نفسى
يا صباغ
خصوصاً
موضوع الخنازير البشرية

ابقى شق على مدونتى كمان اسبوع بالكثير
حكتب عن الخنازير بس من وجهة تانية

كنت حكتب عن الخنازير البشرية
بس انت سبقتنى
كأن انا اللى كتبت بالضبط

تسلم ايديك و دماغك
:-)

ايوشة said...

على الرغم ان الخنازير مقرفة ومعرفش الناس بتربيها ازاى بس الحكومة لازم تعوضهم بدل الخنازير اللى هتتعدم دى والا مفيش حد يسمع كلام الحكومة المثل بيقول موت وخراب ديار
هما عندهم يموتوا ولا يخربوا الدار

Anonymous said...

جمعية الرفق بالصباغ

الصباغ يحن لرفاقه

aMr tA3LaB said...

اصلي
الان ولفترة محدودة في مصر

ممكن تتصاب بانفلونزا طيور او
انفلونزا خنازير
او انفلونزا بشرية

والعرض

شمعى أسعد said...

سخرية لاذعة
ضيف عليها ان اللى بيزود جرعة السخرية فى الازمات نفسها
نوعية البشر اللى بتنزل تلم النقطة
زى مصطفى بكرى

مجداوية said...

السلام عليكم

أضحك الله سنك
رغم أن هناك بلوى متتظرة لكن شر البلية ما يضحك

فأغنية شعبان أضحكتني فلم أسمعها من قبل

يس المفروض بقى تبقيى فرصة للي عايز يخلص من مراته فياخد العيال ويسيب المدام


تنبؤاتك في محلها فابلفعل سيتهرب الناس من تنفيذ هذا الأمر واستفزتني كلمة وصدق عليه الكنيسة
ده أمر طوارىء والأقباط في مجلس الشعب لم يعترضوا أصلا فما دخل الكنيسة !!!!!

وبعدين سبحان الله الأمر فيه اعجاز الهي وقرآني

آدي أخرة السماح بتربيته هنا مع كل القذارة اللي حواليه واللي مش قادرة أتصور أن فيه بني آدمين راضين يعيشوا هذه العيشة المقززة


لكن اسمحلي أتخيل أمر طريف وهو ان ظهور هذا المرض في البلاد المتقدمة ومع كل احتياطات الوقاية والنظافة المنطق يقول إن الأمر حيكون كارثة هنا ولكن فيه احتمال نكون خدنا مناعة ومش حيحوق فينا حاجة والعالم دي جالها المرض من كتر نضافتهم مش العكس
:)

عاشــــــ النقاب ـقــــة"نونو" said...

بالطبع لا
تنبؤاتك بتحصل
شعبولا غنى للخنازير
ربنا يلطف بينا يارب
تحياتي

أحمد عمر said...

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته


اعتقد اننا نحتاج الى مكتب ف وزاره و نسميه مكتب ادراة الازمه و بعدين نعمم دا ف البيوت و حشش الفراخ و حظائر المواشى و ف الطرقات و حتى داخل غرف النوم



مقالتك جداا رائعه

بوركت

FREE SOUL said...

عقبال الخنزير الكبيييير
(*_^)

ومتفهمنيش غلط لو سمحت
لان كل خنزير كبير فيه خنزير اكبر منه
فبراحتك تختار اى خنزير فيهم وتامن وخلاص

Safa said...

انا برضه اول ما قريت عن الموضوع ده اتخضيت مع ان كان اولى يعنى اخاف من الامراض التانية !!!ا
بس انا مفكرتش فى الموضوع من الزاوية دى
أولا انا اصلا مكنتش اعرف ان تربية الخنازير حاجة منتشرة كدده فى مصر !!ا
(علما بان الخنازير اكلها حرام و الاغلبية فى مصر مسلمين -و انا مش عنصرية ولا حلجة بس انا بتكلم فى واقع-يعنى لو حد بياكل لخم خنازير كانت توقعاتى انها تكون مستوردة)
فـ اول حاجة جت فى دماغى اننى ضحكت عليهم انهم بيربوا خنازير فا شوف حصلهم ايه :] لكن الصدمة لما كملت المقال(كانت فى الجرنال)و ان المزارع المصرية ..... !!ا
ربنا يستر

إيناس حليم said...

ممممممممممم
والله كلامك حكم يا خالو

ربنا يستر

Ahmed Talk said...

مش عارف الناس بتفكر كده ليه
ليه دوما بنكون مهملين ليه بندي الفرصة لغيرنا يسيطر علينا

mimi said...

تحياتي لك بالتوفيق

اتمني دوام الرقي في أسلوبك
تقبل مروري

شكرا

نبض اسكندرية said...

انا سمعت يا خالو ان فى خنازير فى اسكندرية؟؟؟؟

أكدلنا صحة ما سمعنا من فضلك

:)))))

ولا مش هاتفرق هو بس مع اول هلة للمرض فى اول خنزير فى مصر

:((((((

يبقة رحنا فطيس يا خااااالو

:))))

اما عن البوست متمناش ابدا ان الناس تخبى الخنازير وبعدين لما يخبوا الخنازير الحيوانية مع تحديد النوع

المخابرات المصرية مش هاتسكت طبعا

:))


قصدى بتوع وزارة الصحة

:))
بوست حلو اوى يااحمد كالعادة طبعا
وربنا يسترها ان شاء الله ويحفظنا ويحفظ مصر من كل سوء

moro_wbs said...

تضم القاهرة قرابة 250 ألف رأس خنزير ، بالإضافة إلى عدة مئات من المسئولين ورجال الأعمال

تصدق فعلا ...

بس هما مئات ولا آلاف ..

أنا أظن بقوا آلاف ...

تحياتي للبوست والجملة دي اكتر حاجه عجبتني في المقال :)

يا مراكبي said...

على فكرة .. النوع ده من الانفلوانزا لحد دلوقت بينتقل عن طريق الانسان والاسم ده اسم مجازي فقط

لكن انا طبعا مؤيد جدا جدا هذا التدخل للحد من عشوائية تربية الخنازير في مصر واللي ممكن تؤدي الى كارثة بيئية اكبر من كده كمان .. لأن تربية الخنازير في مصر فوضوية ومدمرة للصحة والبيئة

عقبال خنازير الانس كمان

(أم البنين) said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الخنزير نفسه يعتبر وباء يمشي على أربع أرجل ولا يحتاج إلى فيروس
تخيلوا...اليهود قلبوا مرتين خنازير مره فى قصه المائده ومره فى قصه اصحاب السبت.

تفتكروا ممكن يأكلوا أنفسهم!

Bola 7elmi said...

لا تعليق أكثر ,,
بس موضوعك دا حلو أووووي
و مستنيين الكوارث اللي هتيجي من اللي خالفو الحكومه ومربيين فوق السطووح << فـ البيت بيتك :D.. كمان أنا مستنيه شعبولا على نار .. وأغنيتو مع الخنزير :D

اللي يعيش ياما يشووووووف