خالو أحمد الصباغ

مدونة أحمد الصباغ ترحب بكم .. من الآن لكى تستطيع أن تعبر عن أرائك وغضبك من الاحتلال ومن النظام الحاكم .. فعليك أن تمتلك مدونة .. وحجر .. وحذاء Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed....Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed....Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed

Sep 13, 2009

بكام الغشاء إنهاردة ؟

الموضوع شائك وحرج وإحنا فى رمضان، لكن المثل يقول "إللى يتكسف من بنت عمّه ما يجبش منها غشاء" .. إنما تستطيع قريباً أن تحصل على غشاء من الصيدلية وبتلاتة وتمانين جنيه بس.
بعد الاعلان عن قرب توفر غشاء بكارة صناعى لأول مرة فى مصر أصبح من الممكن لأى مواطن عادى أن يشترى غشاء إنثوى من إنتاج الصين غير شامل التركيب والضمان.. إلا أن البيع فى الاسواق المصرية قد تأجل إلى ما بعد شهر الصيام، لكى لا نفقد بهجة العيد.
وبعدما أنتجت الصين لزوام إنثوية خارجية، رموش، وعدسات عيون، وشعر، وسيليكون.. أصرت العبقرية الصينية على المساهمة فى الدواخل، وربما تحل الصين مشكلة رجال كثيرين قريباً، وبهذا نضمن أن يتحسن النسل، ويولد طفل كل فيمتوثانية.
دكاترة الممنوع زعلانين.. ووجدوا أن الصين الشعبية تحاربهم فى لقمة عيشهم الحرام، ومحتمل أن نسمع قريباً عن إضراب دكاترة الترقيع أمام نقابة الأطباء يطالبون فيه تشجيع الصناعة المصرية ورفع الضرائب على المستورد.
كما أن مظاهرات عارمة ستجتاح شوارع جامعة الدول العربية والهرم والعريش لمطالبة الحكومة بدعم المنتج، على أساس أنه سلعة أساسية مثله مثل الزيت والسكر والسمن، ومطالبة وزارة الشئون الإجتماعية بإضافة الغشاء على التموين، وربما تجد أسرتين بيتكلموا فى جواز ومهر وشبكة وعفش ثم يسأل سائل : والغشاء على مين؟
وبما إن الشارع المصرى أصبح الآن شارع فتاوى، فتوقع يا عزيزى المواطن الغلبان أن تنهال عليك فتاوى من كل نوع ولون.. فتاوى دينية تجرم، وفتاوى تبيع بشروط، وفتاوى تبيح بدون قيد، بالإضافة إلى فتاوى دغيدية (من إيناس الدغيدى) تذم فى المجتمع المتخلف الذى يرفض الترقيع على الطريقة الصينية.
فى الصين إنتشرت إعلانات الغشاء فى الشوارع على غرار :
- إستعيدى عذريتك فى خمس دقائق
- المنتج التكنولوجى الراقى
-سرك المفزع يختفى للأبد استعيدى عذريتك بخمسة عشر دولارا
-بلا جراحة، أو حقن، أو أدوية ولا آثار جانبية بخمسة عشر دولاراً فقط
أما فى القاهرة فأعتقد أن أخلاقنا لن تسمح لنا بمثل هذه الإعلانات الوقحة، ولكن قد تفتح التليفزيون فتفاجئ بصوت (طارق نور) يناديك :
- الغشاء.. مصلحتك أولاً
هذه هى حضارة الغرب.. وهى حضارة منزوعة الحياء.. نستوردها نحن فى صورة سينما، وموضة، وأعضاء جنسية صناعية، وأخيراً غشاء.
فمتى تزيل الحكومة المصرية الغشاء عن أعينها، قبل أن تفقد مصر عذريتها.
أحمد الصباغ

22 comments:

عمرو محمد ابراهيم said...

عادي جداً
الصمت المستمر منا يعمل أكثر من كده بس كا رأي شخصي الشباب المصري مش هايغلب وهيلاقي طريقه يتعرف بيها علي الأمر ويحل المشكله ديه ربنا يهدي

خالد فوده said...

ربنا يستتر علي ولايانا

انا بصراحه بقيت خايف جدا

karim said...

انا بجد مش مصدق اة فعلا الدنيا بقيت حقيرة وسافلة بس مش للدرجة ديية الحمد للة ان الواحد لحق يتجوز قبل المنتج دة,يانهار اسود يعنى بعد كدة الواحد مش هايعرف اذا كانت البنت كويسة ولا مقضيها, ربنا يسترها علينا يارب وارحمنا

Anonymous said...

موضوع الغشاء فى الثقافه الدكر
موضوع حساس
يهم بعض الناس
اللى لمؤخذه
يحبو يركبو مطاياهم ويدلدلو رجليهم
خصوصا
خاصة
لما لمؤخذه يكونو مسؤولين عن فض لمؤخذه الغشا
فى لحظه من غير خشا
بعدين يسيبو البنانيت
يبوسو تراب الدزم
طلبا للرضا من أصحاب المعالى
الرمم
اللى تأريبا صعبو عليك يا عم احمد
فزعلت جنابك من الغشاء الصينى
ومزعلتش
من ثقافه
دكر
وأع منها كرباج
نازل طحن
ف أرواح البنانيت
اللى مكانوش لوحدهم بالتأكيد يا عم أحمد أثناء
موقعة الفض
فاتفض المولد
على ولد
زعلان م الصين عشان فهمت هبل ثقافته
وحولته لمنتج
بينما
هوًه
لسه
عاوج بؤه
ومنجيلكش فى غشا

BulBul said...

عم احمد الموضوع بجد شائك للغاية ومش عارف اخرتها ايه مع الصين

بيشتغلو بكل حاجة وناس معرفش اخرتها ايه
ادي موقع للتجارة الالكترونية بتعرض الموضوع وشرحينه تجارة بقي


http://www.tradekey.com/product_view/id/914407.htm

wella said...

انتة بتهزر ولا اية

مش عارفة استوعب


الله يستر علينا يارب

كيكى عوووووو said...

عادى يعنى مش غريبة ع الصين ممكن تعمل اى حاجة!!!
بس المشكلة ان منتج زى دة يشكك فى سلوكيات واخلاق النص التانى من المجتمع!!!!
واكيد الرجاله خايفين لسبب يعنى معظمهم الى مقاضينها قبل الجواز خايفين ليدبسوا فى حاجة زى كدة طب والله ياريت كما تدين تدان!!!
عارف احنا المفروض نستورد ايه غشاء الاخلاق واحترام الاخر وع ما اظن الصين صعب اوى انها تعملوا!!!

kochia said...

صحيح الكلام ده ولا ايه ؟

Anonymous said...

ليس الشرف بالغشاء يا سادة

أحمد سعيد بسيوني said...

فمتى تزيل الحكومة المصرية الغشاء عن أعينها، قبل أن تفقد مصر عذريتها

متى

متى

بت خيخة وأي كلام said...

عاجبانى اخر جملة

متى تنزع الحكومة من على عينها الغشاء حتى لا تفقد مصر عذريتها


حلوة يا واد الجملة دى


حلوة وملعوبة بجد



بس انا زعلانة منك

يعنى فى هوجة الفتاوي اللى انت بعزقتها يمين وشمال دى

ماجبتش سيرة الفتاوي الخيخية ليه؟

اكمنها خيخية يعنى تقوم توقعها من قعر القفة

اخس عليك اخس



سلام
اختك خيخة

NilE_QueeN said...

اه يا خوفى علينا

أبــــو ضـــيــاء said...

يا رب استر

يا مراكبي said...

لا تقدم الصين على إنتاج سلعة ما لتصديرها إلا بعد دراسة تسويقية متميزة .. والسؤال .. هل أسفرت تلك الدراسة بالفعل على أن السوق المصري واعد ويحتاج إلى تلك السلعة بشدة؟

وإن كانت الإجابة بنعم وهو الواضح طبعا .. فالدلائل إذا خطيرة .. وهذا هو الأهم

Ehab Fayez said...

الى الاخوة الخائفين من هذا الاختراع
فى رأيي الشخصى الفتاه التى يمنعها فقط خوفها من الفضيحة من ممارسة الرذيله تتساوى مع الفتاه التى تمارس الرذيله معتمدة على عملية ترقيع أو غشاء سحرى ( ماد إن شينا )
الى متى يختصر مجتمعنا مفهوم الشرف فى هذا الغشاء
فكم من حالات زنا وخيانة حدثت لمتزوجين ومتزوجات كن عذاري حين زفافهن

عذارى الجسد ولسن عذارى الاخلاق والتربية السليمه

Anonymous said...

فاظفر بذات الدين تربت يداك ..... كلام الرسول الحبيب من الاخر , لما البنت ما تعملش حاجة غلط مش عشان الغشاء ولا الجواز ولا اهلها ولا الناس , لأ هى ما بتعملش كدة عشان فى ربنا موجود مطلع وعارف كل شئ
ياريت الرجالة تتقى ربنا عشان يوم ما يجوزو يلاقو ربنا معاهم ومايقعوش فى واحدة من بتوع الغشاء
وياريت الاهالى يكبروا ربنا جوا قلوب عيالهم سواء بنات ولا ولاد

حسبى ربى said...

فاظفر بذات الدين تربت يداك ..... كلام الرسول الحبيب من الاخر , لما البنت ما تعملش حاجة غلط مش عشان الغشاء ولا الجواز ولا اهلها ولا الناس , لأ هى ما بتعملش كدة عشان فى ربنا موجود مطلع وعارف كل شئ
ياريت الرجالة تتقى ربنا عشان يوم ما يجوزو يلاقو ربنا معاهم ومايقعوش فى واحدة من بتوع الغشاء
وياريت الاهالى يكبروا ربنا جوا قلوب عيالهم سواء بنات ولا ولاد

حسبى ربى said...

فاظفر بذات الدين تربت يداك ..... كلام الرسول الحبيب من الاخر , لما البنت ما تعملش حاجة غلط مش عشان الغشاء ولا الجواز ولا اهلها ولا الناس , لأ هى ما بتعملش كدة عشان فى ربنا موجود مطلع وعارف كل شئ
ياريت الرجالة تتقى ربنا عشان يوم ما يجوزو يلاقو ربنا معاهم ومايقعوش فى واحدة من بتوع الغشاء
وياريت الاهالى يكبروا ربنا جوا قلوب عيالهم سواء بنات ولا ولاد

عمرو محمد ابراهيم said...

فعلاً أستاذ أيهاب ومتنساش القاعده القرأنيه الشهيره .
الطيبون للطيبات

ماتخافوش said...

الصين خلت شرف البنت كده زي الولاعه

مهندس مصري said...

يا خبر

Sonnet said...

ولكن هل هناك من استورده فعلا؟
بقليل من البحث والتدقيق وقبل أن تثار معركة الغشاء المقدسة كان من الممكن اكتشاف عدم صحة المنشور على موقع الإذاعة الهولندية عن "رواج غشاء البكارة الصيني في مصر"، والذي نقل عنه موقع اليوم السابع ثم تبعه آخرون من صحفيين ورجال سياسة ودين بين استنكار وتحريم، وهكذا (كما حدث مع خبر ساركوزي ومباراة الجزائر والذي تم نقلة عن موقع ساخر كما لو أنه خبر حقيقي): تم تدشين معركة اجتماعية وأخلاقية بسبب موضوع مختلق، بلا أي مصدر أو دليل.

http://kashfun.blogspot.com/2009/12/blog-post_8521.html