خالو أحمد الصباغ

مدونة أحمد الصباغ ترحب بكم .. من الآن لكى تستطيع أن تعبر عن أرائك وغضبك من الاحتلال ومن النظام الحاكم .. فعليك أن تمتلك مدونة .. وحجر .. وحذاء Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed....Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed....Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed

Nov 20, 2009

مصر المهزومـة



أنا من الجيل الذى لم يذق طعمأ للنصر..
نرفع علم مصر فقط عند الإصابة بنوبة أمل مفاجئة أثناء ماتشات الكرة، ونخفضه فى باقى الأوقات، وفى المدرسة كنا نحيى عموداً من الحديد المصدى (كنا نسميه خازوق المدرسة) .. عمود بلا علم ولا يحزنون.
وعندما كبرت وتخرجت من طفولتى إلى مصر أصبح مفيش علم.. لكن فيه يحزنون..

وقد إبتلانا الله فى بلادنا العربية .. وفى مصر والجزائر بإعلام تتحكم فيه مجموعة من خريجى مستشفى الأمراض النفسية وحفنة من الأغبياء الشمحطجية الزلنطحية النصابين، حولونا إلى عرائس فى مسرحهم وتمتعوا بصراع الديوك بين الأشقاء فى مصر والجزائر..

نحن تعودنا على الهزيمة والخروج من المونديال قبل أن يبدأ..
فى 1994 خرجنا على يد زيمبابوى وتأهلت الكميرون..
فى 1998 خرجنا وتأهلت تونس..
فى 2002 خرجنا وتأهلت السنغال..
فى 2006 خرجنا وتأهلت كوديفوار..
والآن أخرجتنا الجزائر بهزيمة مهينة بعد أن إحتفلنا عنجهياً بالصعود..

وهكذا تكيفنا..
وصارت الهزيمة تجرى فى دمنا، والخروج من العالم المُشرف أمراً عادياً، وتعودنا على القيام بدور السبع رجالة فى البطولات الإفريقية..

الكرة غالب ومغلوب..
 لكن من الشعوب من هو مغلوب دائماً وأبداً ولا يرى طعم النصر..
وأنا من الجيل الذى لم يذق طعمأ للنصر..
ومصر مهزومة، فى الملعب وخارجه..
فى الشارع، وفى البيت، وفى المدارس، والمصانع، فى كل شبر من أرض الوطن.. مصر مهزومة.
داخل الوطن وخارجه مهزومة بكل أنواع الهزيمة؛ العادى والكومبو..

مهزومة على أرصفة السلام الإسرائيلى، وعلى أعتاب الدبلوماسية الأمريكية، وبين أورق القضية الفلسطينية..

مهزومة بالرئيس، وبالجيل الثانى من الريس .. بالوريث وأخو الوريت وزوجة الوريث وأم الوريث سيدة مصر الأولى..

مهزومة بيوسف والى وبالمبيدات والمسرطنات والكيماويات.. ومهزومة بالإحصائيات التى أكدت أعلى نسبة فشل كلوى فى العالم لدينا.

مهزومة بـ لوقا بباوى الذى قال إن الجنين فى بطن امة يؤيد ويبايع مبارك. بباوى ذلك الذى فاجعنا وجهه الموالس من بين جماهير مصر فى المباراة، والذى كان ضمن بعثة مصر وجميعهم تجاوزوا التسعين ربيعاً وقد ذهبوا ليساندوا الفريق القومى.

مهزومة بأحمد شوبير ومرتضى منصور الذين حوّلا الإعلام الرياضى إلى شقة دعارة إيجار جديد وتراشقا أمامنا بالأصابع الوسطى، كما لو كنا شعباً من الأغوات.

فى مصر ننهزم ألاف المرات كل يوم..
ننهزم أمام طوابير العيش وفى الأوتوبيسات وعلى ضفاف المجارى..
ينهزم المواطن حرقاً فى القطارات ونهباً فى البنوك وتعذيباً فى الأقسام..
ينهزم الشباب أمام السواحل الإيطالية ويستقرون غرقى فى أمعاء السمك.
ينهزم الحجيج فى عبّارة ممدوح إسماعيل القابعة فى قلب البحر.
ننهزم دون أن نعترض، لإننا نؤمن بالمقولة التى تؤكد أنك لو لم تستطع منع إغتصابك فتمتع به.

حجة البليد مسح التختة..
ونحن ندارى بلادتنا وخيبتنا الثقيلة..
ندارى خيبتنا فى الخروج من كأس العالم للمرة الخامسة على التوالى..
رغم ما انفقوه وما اعلنوه من ملايين أخرجوها من جيوبنا لتكون هدايا للاعبين فى حالة الفوز والتأهل.. ولم نتأهل.
ندارى خيبتنا السياسية والإجتماعية والإقتصادية..
ندارى خيبة القطارات التى تهدر دم ألاف المصريين..
ندارى خيبتنا أمام أنفلونزا الطيور والخنازير وجميع الحيوانات التى داهمتنا فوجدتنا نعيش وسط الزبالة وعلى ضفاف المجارى فحصدت الأرواح..
ندارى خيبتنا ونتشطر على الجزائر..
لإن الجزائر لا تتحكم فى كرسى الحكم فى مصر..
لكن إسرائيل تتحكم..
وأمريكا تتحكم..
لذلك نسمح لإسرائيل بإن تقتل جنوداً على الحدود، ونسمح لرئيس وزرائها بسبّنا، ولشعبها بحرق علمنا، دون أن نرفع حتى شماعة لندافع بها عن أنفسنا..
بل نرتمى فى أحضانها، ونعقد الإتفاقيات والكويزات بمنتهى الحماس، ونسميها دولة صديقة، ونستقبل فنانيها ونحتضن سفيرها ونرفع علمها فوق النيل العظيم.

رأيت فى منطقة المعادى شاباً جزائرياً وقد أشبعه المتعصبون ضرباً، ولكن أولاد الحلال من الشعب إصطحبه إلى الصيدلية لتضميد جراحه.
ورأينا على شاشة التليفزيون وفى الجرائد الجزائريين يرفعون الأسلحة البيضاء والسوداء فى وجه المصريين.
وأقول للطرفين من موقعى هذا : جتكم نيلة..
جتكم خيبة..
جتكم وكسة أكثر من تلك الوكسة التى توصم جباهكم كل يوم وكل صباح..
لقد صرتم أضحوكة العالم، وإضحوكة إسرائيل، ولو طالعتم الصحف الإسرائيلية لشممتم رائحة الشماتة، لكننى متأكد بأنكم أيها المتعصبين الجهلة المتخلفين تجهلون القراءة، وتجيدون فقط الرشق بالطوب، والتلويح بالصابع الأوسط.

هل رأيت عمرو أديب وهو يسبّ الجزائر قبل المبارتين، وهل رأيت جريدة الشروق الجزائرية وهى تسب مصر والمصريين؟ رأيت إعلاماً متخلف.. وشعوب حمقاء تتحرك كما تتحرك العرائس فى مسرح الأطفال، والجميع يضحك علينا..

الإتحاد الأوربى بدوله ولغاته ودياناته والذين وحّدهم العقل والفكر والتحضر يضحك علينا ويبتسم، وأمريكا التى تنظر إلى التورتة فى إشتياق تضحك وتبتسم، وإسرائيل ذلك الجار النكد الذى دسه فى ظهرنا غبائنا وكسلنا وتواطئنا يضحك ويبتسم.

ونحن فقط نبكى ونتصارع ونتطاحن ونتشاحن ونتقاتل ونعادى بعضنا البعض، ولم يعد فينا رجلُ رشيد، والقرضاوى الذى دعا إلى التصالح وتهدئة الأمور وصفوه بالموالس والمتواطئ، وهم أحقر خلق الله وأغباهم لو يعلمون.

الحمد لله..
إستطعنا أن نقنع أنفسنا بأن الجزائر وحدها هى المخطئة وبأننا ملائكة هبطت من الغيب على السماء الدنيا لتنشر الخير والسلام، إستطعنا أن نقنع أنفسنا بأن الجزائريين هم من حطموا زجاج أتوبيسهم وبأن جماهيرنا أياديها بيضاء، إستطعنا أن نقنع أنفسنا بأن الشروق الجزائرية هى فقط الشيطان الحقير الذى يذكى نار الفتنة ويؤججها، وأن صحافتنا وإعلامنا ترفع راية الحق والعدل والحضارة..

لقد قررت قراراً أرجو أن أستطيع تنفيذه فى المستقبل وهو ألا أشاهد أو أشجع كرة مصرية مرة أخرى، ليس لكرهى للكرة ولكن لكرهى للوجوة القميئة التى تطل علينا دائماً فى الإستاد من المقصورة الرئيسية تمهيداً لتوريت الحكم وتوريثنا كما العبيد.

ويكفينى أن أغمض عينى وأحلم بوطن عربى متحضر وراقى وقوى وجاد ونظيف، وطن عربى يخلو من الحكام الديكتاتوريين ومن الإعلام الغبى المتعصب الموجه، وطن عربى مترابط يقف سداً واحداً أمام العدو الذى أوشك على القدوم وعلى دهسنا بأحذيته.

إلى كل جزائرى متحضر..
إلى كل جزائرى غاضب مما فعلوه الأغبياء والمتعصبين والحمقى..
إلى كل جزائرى يغير على عروبته ودينه..
تأكد أنه إذا إجتمعت قلوب المصريين على كراهيتك..
وإجتمعت قلوب إخوانك على كراهيتنا..
فتاكد أن هناك قلب واحد يحبك..
ويعلم أنك ضحية مثله..
ويدعو الله أن تزول الغمة، وينسحق المتعصبون الذين حرقوا علم بلادى وبلادك

ولك منى التحية والسلام

أحمد الصباغ

41 comments:

جبهة التهييس الشعبية said...

هو ايه اللي حصل يا احمد

بجد والله ايه اللي حصل غير عشرين اصابة طفيفة وممثلين بيعيطوا في التلفزيون ويقولوا كرامة مصر وعلاء مبارك بيزعق في التليفون ويقول ح اديهم بالجزمة؟

ايه الحادثة يعني

فيه الحادثة الناتجة عن ارسال عشرتلاف بلطجي بسنج ومطاوي


وازاي كل هذا الكم المهول من الناس مقتنع فعلا ان كان فيه بلطجية بسنج ومطاوي وما عرفوش يصيبوا غير عشرين واحد اصابات هابلة ويرجعوا الممثلين بيعيطوا؟

ده اقل خناقة في اي حتة في القاهرة هنا بسنج ومطاوي لازم واقع فيها ميت واحد على الاقل

مش محمد فؤاد يطلع يقول التي شيرت بتاعي دخل فيه ازاز؟

رامز عباس said...

أحمد عندما علقت لم تأخذني العصبية لكونك صديقي الحميم ومسئوليتى حمايتك بل لكونك كاتباً نعتز به ونعرف انه متمكن لادواته لذلك لن يستطع الموالسون رشقك بالكلمات العفنة

ما كتبته يا احمد هو ما يجب ان تسمعه مصر كلها شبابها وكهولها الجزائر ليست عدوتنا بل عدونا صهيونى شكراً احمد كن سائراً علي الدرب

رامز عباس said...

صديقى قل للجزائر ان هناك قلباً اخر هو قلب المواطن رامز عباس

سهيل ولى الدين علام said...

بوست رائع ..اصاب الحقيقه ل..لاتحزن ياعزيزى

Sameh Ezzat - (خواطر خاطر) said...

بتحلم يا صباغ يا حبيبي

karim said...

عزيزى احمد انا معاك فى كل ماتقولة, ولكن الموضوع مش موضوع تخلف ولا كورة ولا تعصب و لا اعلام و لا كل الكلام دة, الناس دية من عشرات السنين و غيرهم فى الدول العربية نفوسهم اتغيرت مننا انسى مصر و العلرب فى الخمسينات و الستينات دة حتى الايام دية حصلت مدبحة الاردن للفلسطنيين ولا ناسى, عايز اقولك من الاخر,ودة واللة كنت بقولوا من زماان كل واحد مع مصلحتة لا اخوة و لا نيلة, مصر مصلحتها فيين دة اللى اعرفة, هما كام دولة لا يتعدوا 3 او 4 دول منهم طبعا السودان واثيوبيا والسعودية, دوول الاساس غير كدة معرفش انت مشفتش حاجة ولا اللى بيتكلموا شافوا مش موضووع كورة ولا تعصب و بس , هاتقولى بقى اسرائيل و امريكا معاك بس هما من الاصل عايزين كدة ما اسرائيل بقالها 50 سنة محصلش زى كدة ليية, يعنى اية حكومة تدبر الموضوع دة و تسفر مساجين و مسجلين علشان بدبحوا الناس, مش هاتكلم تانى اللى اعرفة ان لو فى بجد بعد كدة اى كلب هايعملى حاجة ولا لبلدى هاكلوا بسنانى, حتى لو انا طالع دينى هنا مش مهم

Anonymous said...

معلش يا استاذ احمد مش مصر بس اللى مليانة مشاكل مصر لكن هي اللى بنتكلم عن مشاكلها بكل صراحة ووقاحة احيانا
من من الدول العربية الشقيقة بلا خطيئة فليمطر مصر بجبل من الحجارة وشكرا

بسمـــة مســـــلّم said...

السلام عليكم تحياتى لك اخى الكبير ولكن عندى كلمة لكل المصريين اعرف اننا ارهقتنا المشاكل والظروف الصعبة التى احنت رقابنا للارض وخاصة ما نمر به اليوم فحزننا كمصريين مش على ماتش كورة غالب ومغلوب حزننا على كرامتنا واهانتنا والغدر بينا من دوله شقيقة او من لعبة سياسة واعلام قذرة الملامح ولكن بالرغم من كل ده شايفة لحظة امل وتفاءل فيكوا يا مصريين وبقول من قلبى المرادى اتجمعنا على كورة صحيح وبقينا قلب واحد من تانى ولاول مرة رفعنا علمنا اللى نسناه تقريبا زى ما قال الصباغ ياريت نبص مرة قدامنا بقى بلا كورة بلا جزائر المهم اننا اتجمعنا حتى ولو بهزار يمكن المرة الجاية تكون جد الجد فى حاجات اكبر فى حياتنا يا خير جنود الارض سلااااااااااااامى بسمة مسلم

د. ياسر عمر عبد الفتاح said...

عارف إيه المشكلة الحقيقية
المشكلة إن كلامك مظبوط

دي أكثر حاجة مضايقاني

Rain_Drops said...

اللي يبين حجم الضجة الإعلامية المفتعلة على اللي حصل في الخرطوم بالذات هو حجم الضحايا (أقل من دستتين مصابين إصابات طفيفة حسب الاصطلاح الطبي) يعني إصابات أقل من اللي بتحصل في ماتش حماسي بين الإسماعيلي والمصري أو الأهلي والزمالك

أنا أحييك على التدوينة دي وأعاهدك إن أنا كمان هحاول أتوقف عن تشجيع الكورة معاك عشان نشجع بعض
(y)

Desert cat said...

واضح انك مش مطلع بما فيه الكفاية ومحتاج تتابع علشان لما تكتب تبقى عارف الفرق بين السياسة الداخلية لدولة وبين شوية كلاب يتجرأوا عليك فى دولة تانية خالص .. صعبان عليك يا حبيبى الجزائرى اللى انضرب فى مصر ؟؟ ومش صعبان عليك اخواتك المصريين اللى كانوا بيموتو من الرعب والاوتوبيسات بتتكسر عليهم من شوية بلطجية ؟؟ ومش صعبان عليك المصرى اللى الجزائريين الكلاب رموه من الدور الثالث فى باريس ؟؟ والمصريين اللى قاعدين يستغيثوا من كل دولة بيجمعها جزائرى فيهم ؟؟ ومش صعبان عليك الممتلكات المصرية اللى اتبهدلت فى الجزائر ؟؟ ومش صعبان عليك المصريين اللى انضربوا واتهددوا بالقتل هناك ؟؟
طيب ايه رايك تقرا الناس اللى راجعه من الجزائر دى وتشوف الرعب اللى عاشوه من قبل حتى ما نفكر نسافر السودان
http://www.almasry-alyoum.com/article2.aspx?ArticleID=234064&IssueID=1596
معلشى عايزة اصحح لك معلومة كمان علشان يا حضرة المثقف
اللى حرف علم مصر مش اسرائيل .. مفيش كلاب حرقوا علم مصر غير فلسطين والجزائر
وسلامك الحار اوى اللى بالفلفل وصل لاخوانك العاقلين فى الجزائر ...
انتوا متأكدين انكو مصريين بجد ؟؟
اصل الناس المحترمة اللى من دول تانية نفت الجزاير خالص من حياتها حتى لو كان ليها اكل عيش هناك
ربنا يحميكو للوطنية الزايفة
لو انت كان ليك اخ هناك او صديق ووصف لك اللى شافه ولو انت عشت الساعات السودة اللى اهالى المصريين اللى كانوا هنا عايشينها اعتقد كنت قدرت تعرف وتقدر لجحيم اللى كانوا فيه .. والهى يا سيدى كل واحد على قلبه مراوح يعيش نفس اللحظة السودة اللى عاشوها المصريين سواء فى الجزائر او فى السودان

Desert cat said...

معلشى حاجه بس نسيت اوضحها لك
ان الناس اللى قلبها محروق هنا وبتموت من الاهانة مش علشان خسرنا كورة ما فى ستين داهيه المونديال هو يعنى كان هيطلعنا المريخ .. الناس زعلانة علشان الرعب اللى عاشوه اخواتهم واصحابهم .. علشان الجرابيع اللى راحوا دقوا خيام فى السودان وخلصوا على الاسلحة البيضة اللى هناك لدرجة انها كانت بتتباع سوق سودة علشان يرهبوا اخواتنا وستناتنا واطفالنا .. ويارب بحق جاه النبى تعيشوا اللحظات السودة اللى كل واحد كان ليه اخ او اخت او جار او اى مصرى عاشها هنا وفى اقرب وقت

م/ الحسيني لزومي said...

انا غير غاضب من الجمهور الجزائري لان حكومته وقفت وراءه في اعمال البلطجه….ولكن حزين لاننا لم نستطيع ان ندرك اننا امام نظام يلعب بمقدراتنا …كيف لا يقدر علي حماية مواطنيه… لقد فقد هذا النظام اسباب وجوده وبدأت الاله الاعلاميه توجه احاسيسنا الي الغضب من الجزائرين …هذا الغضب الذي يجب ان يوجه لهذا النظام العفن

بربرية مسلمة من الجزائر said...

الى الاخ المصري المحترم : تحية مني اليك انا فتاة جزائرية بكت و تالمت لما يحدث لنا و لكم .
اليك فقط رسالة ربما اكون عاجزة عن التعبير لكن ساحاول ان اوصل لك رسالة محبة او عتاب او لوم لا ادري المهم ان احكي معك
ساعطيك الحقيقة من هنا من اصل الموقع ربما لا يعرف اخوتنا المصريين اننا نتبع جيداااا القنوات المصرية هذا لفرط حبنا لكم لكن قبل الماتش بشهر تفاجئنا باستهزاءات في بعض القنوات المصرية و المشكل كلها تنصب في شق واحد اننا شعب متخلف و همجي و بربر و استخفاف كبير حتى بالشهداء و اننا لا نعرف العربية...اكررهذا قبل الماتش بشهر ...اعطيك معلومة صغيرة فقط عن الجرائد عندنا و الله العظيم اننا لا نعطي لها اي اهمية خاصة منها العربية لان الجرائد القوية عندنا ناطقة بالفرنسية و معظمها جرائد سياسية عكس ما قيل عندكم يعني كان الامر عادي جدااااااااااا عندنا و عشق تام لكل ماهو مصري باتم معنى هذه الكلمة الى غاية حكاية الحافلة التي ضربت و كان بها البعثة الجزائرية في تلك الليلة كل الانظار عندنا تحولت الى قناة المحور المصرية و دريم و الحياة و غيرها و اتذكر اننا سمعنا كلام يندى منه الجبين و استهزاءو الله ذهلنا منه ... على الاقل الصمت كان سيريح اي شاب جزائري مهووس بالكرة و كان سيبقى في بلاده يتبع مباراة السودان من غرفته .
كما ساحكيلك عن شيء اخر هل يعقل ان مباراة لكرة قدم يخرج فيها اعلامي الذي اسمه ابراهيم حجازي يقول ان اغلبية الجزائريين ايام الثورة خونة لفرنسا ؟ و اننا دمويين نحب الدم ايعقل فنان كنا نحبه مثل حماقي يقول عنا اننا كلاب و اصغر من الجزمة ؟ امة مسلمة يقولون عنها كلاب على كل القنوات الفضائية ؟ ....البارحة الاعلامي الذي اسمه مصطفى عبده بتاع دريم يقول عنا كشعب اننا رعاة غنم و حتى الغنم لا تليق بنا ؟ و متخلفين و جهلة و مين الجزائر دي اصلا و اننا كلاب بربر وهمج ؟ثم بعدها يبتسم و يفرح لان ابن الرئيس قام بمكالمة لقناة دريم مع كل احترامي لكل ماهو مصري لكن دعني اقول لك اننا كنا نسمع لكن في ذهول تام و اسف و مع ذلك ضحكنا جدا من مكالمة ابن الرئيس التي لم نفهم لها محل من الاعراب و كل ما نغير قناة نجد مكالمة ابن الرئيس ... ما دخل ابن الرئيس بنا و بمناصرين مهوسين بكرة قدم ...بلغة العقل ايعقل مباراة لكرة قدم تفعل كل هذا تسب دولة كاملة بكل ما فيها يقال عنا بربر ...ما بهم البربر اليسوا هم من خاضوا الفتوحات الاسلامية اليسوا هم من اخرجوا فرنسا اليسوا هم من يقولون لا اله الا الله محمد رسول الله اليسوا هم من انجبوا فاطمة نسومر التي كانت ترعب فرنسا بحجابها و من فوق حصانها و تقود جيشا لا اخر له قل لهم اخي الكريم اني احملك هذه الرسالة الى كل القنوات الفضائية التي تعمل لحساب ابن الرئيس يكفي من اهاتنا و من اهانة اسلامنا و نحن لا نكن لمصر اي كره انها مقابلة لكرة قدم عبارة عن جلدة منفوخة ....

بربرية مسلمة من الجزائر said...

الى الاخ المصري المحترم : تحية مني اليك انا فتاة جزائرية بكت و تالمت لما يحدث لنا و لكم .
اليك فقط رسالة ربما اكون عاجزة عن التعبير لكن ساحاول ان اوصل لك رسالة محبة او عتاب او لوم لا ادري المهم ان احكي معك
ساعطيك الحقيقة من هنا من اصل الموقع ربما لا يعرف اخوتنا المصريين اننا نتبع جيداااا القنوات المصرية هذا لفرط حبنا لكم لكن قبل الماتش بشهر تفاجئنا باستهزاءات في بعض القنوات المصرية و المشكل كلها تنصب في شق واحد اننا شعب متخلف و همجي و بربر و استخفاف كبير حتى بالشهداء و اننا لا نعرف العربية...اكررهذا قبل الماتش بشهر ...اعطيك معلومة صغيرة فقط عن الجرائد عندنا و الله العظيم اننا لا نعطي لها اي اهمية خاصة منها العربية لان الجرائد القوية عندنا ناطقة بالفرنسية و معظمها جرائد سياسية عكس ما قيل عندكم يعني كان الامر عادي جدااااااااااا عندنا و عشق تام لكل ماهو مصري باتم معنى هذه الكلمة الى غاية حكاية الحافلة التي ضربت و كان بها البعثة الجزائرية في تلك الليلة كل الانظار عندنا تحولت الى قناة المحور المصرية و دريم و الحياة و غيرها و اتذكر اننا سمعنا كلام يندى منه الجبين و استهزاءو الله ذهلنا منه ... على الاقل الصمت كان سيريح اي شاب جزائري مهووس بالكرة و كان سيبقى في بلاده يتبع مباراة السودان من غرفته .
كما ساحكيلك عن شيء اخر هل يعقل ان مباراة لكرة قدم يخرج فيها اعلامي الذي اسمه ابراهيم حجازي يقول ان اغلبية الجزائريين ايام الثورة خونة لفرنسا ؟ و اننا دمويين نحب الدم ايعقل فنان كنا نحبه مثل حماقي يقول عنا اننا كلاب و اصغر من الجزمة ؟ امة مسلمة يقولون عنها كلاب على كل القنوات الفضائية ؟ ....البارحة الاعلامي الذي اسمه مصطفى عبده بتاع دريم يقول عنا كشعب اننا رعاة غنم و حتى الغنم لا تليق بنا ؟ و متخلفين و جهلة و مين الجزائر دي اصلا و اننا كلاب بربر وهمج ؟ثم بعدها يبتسم و يفرح لان ابن الرئيس قام بمكالمة لقناة دريم مع كل احترامي لكل ماهو مصري لكن دعني اقول لك اننا كنا نسمع لكن في ذهول تام و اسف و مع ذلك ضحكنا جدا من مكالمة ابن الرئيس التي لم نفهم لها محل من الاعراب و كل ما نغير قناة نجد مكالمة ابن الرئيس ... ما دخل ابن الرئيس بنا و بمناصرين مهوسين بكرة قدم ...بلغة العقل ايعقل مباراة لكرة قدم تفعل كل هذا تسب دولة كاملة بكل ما فيها يقال عنا بربر ...ما بهم البربر اليسوا هم من خاضوا الفتوحات الاسلامية اليسوا هم من اخرجوا فرنسا اليسوا هم من يقولون لا اله الا الله محمد رسول الله اليسوا هم من انجبوا فاطمة نسومر التي كانت ترعب فرنسا بحجابها و من فوق حصانها و تقود جيشا لا اخر له قل لهم اخي الكريم اني احملك هذه الرسالة الى كل القنوات الفضائية التي تعمل لحساب ابن الرئيس يكفي من اهاتنا و من اهانة اسلامنا و نحن لا نكن لمصر اي كره انها مقابلة لكرة قدم عبارة عن جلدة منفوخة ....

همس الاحباب said...

مع الاسف ما قلته هى الحقيقة
والكل يعلمها
ويحفظها عن ظهر قلب
تلاعب بنا الخونة وتلاعبنا نحن بانفسنا لمساعدتهم
تحياتى

فتاه من الصعيد said...

احسنت

موش المفروض اقول لحضرتك احسنت ... لانك دائما ما تحسن الكلمات

ولكن هذه المره اسعفتك الكلمات جدا .... تظهر المراره بها جدا جدا

تحياتي يا استاذ احمد

elmalke said...

لقد اصبت كبد الحقيقة

Hannoda said...

لست وحدك من ليس قلب واحد يا استاذ أحمد

بعد ماكنت طوال الايام الفائتة ممن في الصف لاآخر الغاضب
فانا اليوم بعد ان بدأت عيني ترى مناطق كانت معتمة و غير واضحة فأقر الآن اني هنا على نفس الصف الذي تقف فيه

للأسف
اصبحنا ننقسم صفوفا بسهولة شديدة
حاجة عجيبة جدا
ياريت لو اعتبرنا الاحداث اللي بتحصل دي تدريب لينا على مقاومة التغييب الاعلامي والشحن.. تدريب يخلينا نتعلم ازاي نسمع ثم نفكر ثم نقارن ثم نستنتج حقيقة
مش نسمع ثم نسخن ثم نهتف ثم نغضب ثم نعادي

الحمد لله لقيت حاجة كويسة
ان الحدث اللي بنتدرب عليه دلوقتي مجرد مباراه
الحمد لله انه مش حرب و احتلال وفتنة طائفية .. الخ

بس المهم نتعلم
نتعلم

بسمـــة مســـــلّم said...

يا جماعة عارفين من الاخر المشكلة دى فكرتنى بأيه بالعيل الصغير اللى اظافره طولت وفكر يمد ايديه على امه فأمه لازم تكون عاقلة تقصله اظافره من غير ما تأذيه اولا علشان يتربى ثانيا علشان مفيش حد من اخواته يتجرأ عليها تانى مش موضوع عصبية وتهور وغيره لازم وقفة حكيمة لأن السكوت دائما بأسم الامومة لا يجدى مع الطائيشيين فلازم شوية حزم مش حرب يعنى علشان دا ميتكررش سلاااااااامى بسمة مسلم

a7med_sha3rawy said...

الله عليك يا احمد ياصباغ والله انا علي قد م انا مخنوق من السيرك اللي احنا فيه من ا
اليومين دول وشوية البهلوانات اللي قاعدين يطنططوا قدامنا علي حبل الكرامة والوطنية علي قد م فرحت جدا بكلامك وان لسة في نااس فاهمة وبتعرف توزن الامور مظبوط انت ياصباغ طلعت ازكي 1000 مرة من اشاوس الحكم ف مصر ومن البهلونات امثال مصطفي بكري اللي كان قبلها بيوم عامل مناحة ع القومية العربية انما ركب الموجة وكان اول من كفروا بيهااعقل مليون مرة من البهلوان مجدي الجلاد والابراشي والنصابين طبعا اللي ميكفيهمشي علقة سخنة وزفة ف ميدان التحرير علي اللي عملوة اقصد النصاب والبهلوان الكبير شوبير وبعدية عمرو اديب ومصطفي عبدة والغندور بندق اللي بيعيط ويتنحنح قوي مننساش التعبان مدحت شلبي وست الكل هناء سمري اللي اعتقد لو ست ام محمد صاحبة محل البقالة الي تحتنا كانت بتتكلم كانت هتتكلم باسلوب اعقل منهاا الله يحرقهم ويحرق اللي مسكهم مكرفونااات يا اخي

miss chouchou said...

يا أحمد،
اسمحلي أن أحييك على ما كتبت.
لأنك المصري الوحيد على حد علمي الذي لم يسقط في فخ الإنفعال ولم يناد بقطع العلاقات بين البلدين، مثلما نادى بذلك أبرز فناني و سياسيي مصر.
إنه لمن المخزي أن ينادي نقيب الفنانين في مصر بمقاطعة كل ماهو ثقافي و- فني في بلد ما.فهل عاقب اليهود ألمانيا على المحرقة بشجب فنانيها وحجب حفلاتهم مثلما فعلت قناة مصرية؟؟ لماذا نؤاخذ بعض الناس بما اقترفه غيرهم؟؟ أين العدالة في هذا ؟؟ لو كان هناك دواء حياتي مصنع بالجزائر فهل سيرفضه المتعصبون أيضاً ؟؟ وهل سيكون شعارهم: نموت ولا نحتاج للجزائر ؟؟!! أنا من رايي أن هذه الزوبعت الإعلامية أريد بها أن تلهي الجمهور المصري عن محاسبة المسوول عن إنحدار الفريق رياضياً وعدم قدرته على مجاراة باقي الفرق الإفريقيه.
قارية من تونس.

الشعب لابد له من حكومه تشكمه said...

انا عندى حالة الـ هه كل محد يكلمنى اقوله هه هو فى ايه؟

كان ماتش وكله متعصب عادى بتحصل كتييير فى الكوره لكن فجأه وسعت اوىىى واغمقت اوى وكل يوم بتغمق اكتر من الاول,وبعدين انا مش فاهمه حاجه لا بجد مش فاهمه.
اصلى مش بالسذاجه اللى اصدق ان ده كله بسبب ماتش..لا يمكن ,
الجزاير مش هتبعت طيارات حربيه كده ومصر مش هترد بالعنف ده ولا علاء يطلع يقول كلام مصر تتحاسب عليه كده من نفسه ومن غير مياخد راى حد,,,

هنا وهناك قرفففففف دنا خلاص والله بدأت اصدق ان رؤساء البلدين بيقولوا:
سيبوا الشعبين يخلصوا على بعض واحنا الكسبانين .

وكله كوووووووووووم والخنافس اللى كانوا هناك وكل شويه يعيطوا وينوحوا, رجالة ايه النيله دول نازلين عياط وشحتفه وشتمنى فى ودنى وودنى اتعورت من الشتيمه اهئ اهئ..

حاجه تحرق الدم,لو افهم هستريح والله..

nody said...

مصر المهزومه بقيادتها

انا مشعارفه ليه فيكم ناس مهمشه الموضوع
الجزائر لما انضرب اتوبسهم هنا بالطوب
فى يومها يعتوا للفيفا الحقونا احنا بنندبح فى مصر
انما احنا قادتنا عملوا ايه
الاتحاد واعلامنا عمل ايه؟
هاتقولوا كام خدش اقلكم مش موضع خدش موضوع كرامه
ازاى يوصل الحال لكده
احنا عارفين من زمان انا شعب اهبل
واننا مافيش حاجه عندنا كويسه
دى حاجه مسلم بيها
وعارفين انها وكسه قويه ان يكون فريق الكوره املنا الوحيد
بس ده واقع
المشكله دى فضحتنا قدام نفسنا وقدام العالم كله

kimo said...

انا مش فاهمه انتوا بتتكلموا على ايه ؟وبتجادلوا فى ايه ؟و ليه كل حاجه فى مصر بقت بميت رأى ؟ ودائما مؤيد ومعارض !!! حتى لما يتعلق الموضوع بأروحنا بنفكر بتفكروا فى ايه
اولا حصل اعتداء فى القاهره على الجزائرين؟منعرفش بس هما اثبتوا وللاسف مع احترامى لنظريه المؤمره اللى انت بتتكلم عنها هيوقعوا عقوبات على مصر
ثانيا حصلت اعتداءات منهم على المصرين فى الخرطوم نعم نعم نعم واكثر من مجرد طوبه على اتوبيس
دول استفردوا بينا ومش كده بس يا اخت يا جزائريه يا بريئه لكن كمان بيتباهوا بالاعمال البطوليه لهزيمه
الصهاينه المصرين
ومع كل هذا احتمال كبير ان مصر لن تستطيع ان تثبت هذه الاعتداءات
ثالثا و الادهى والامر المصرين اللى فى الجزائر واكد لك ان حياتهم بقت هباب من غير اى مساعده من احد ولا تسمح لهم القوات الجزائريه بالرجوع الى مصر يعنى الجزائر محتجزه رهائن
يبقى ده معناه ايه وبرأيك السديد ننسى كل هذا ونكمل حياتنا عادى ماشى بس من فضلك يا ريت كل واحد يشترى عمود مصدى عنده فى البيت علشان نكمل معاك مراحل طفولتك وكل واحد يستخدموا براحته!!!
نفسى اسأل سؤال لما الرسول عليه الصلاة و السلام نشر الاسلام و راح يفتح مكه حارب مين؟!!! مش اخواته و عمامه و اصدقاءه
وظل عليه الصلاة و السلام يحارب كل من يتعدى عليه او على المسلمين ومن بعده سيدنا ابو بكر حارب من اجل الذكاه وهكذا انتشر الاسلام واصبح قوى
كلهم كانوا رجال لا يخافون فى الحق لومة لائم
وحتى القرأن شجع على اخذ الحق و شرعيه الحرب بين الاخوان اذا بغت احداهما على الاخرى
فماذا تنتظر ؟للاسف يا مصرين انتوا نسيتوا طعم الرجوله و اصبح الحق والعدل وجهة نظر
وعلى فكره يا سيدى اول الغيث قطره يعنى لو عرفنا نجيب حقنا مره هنعملها كل مره ومش مهم نبدأ بالحق اللى جوه او اللى بره المهم كفايه تأملات واصحوا بقى والاخت الجزائريه اللى مصدومه فى اعلامنا اعلمك بأن معظم القنوات اللى انت ذكرتيها لا هى مصريه ممكن تكون شراكه او مملوكه للخليجين او غيرهم لكن مصر والحمد لله باعت كل حاجه وريحت بالها بلا صداع
والله يسمحكوا يا كل من تطاول على مصرى سواء جزائرى او يهودى او امريكى بس للاسف الضربه لما تيجى من القريب بتوجع
وعلى فكره انت مجربتش تعيش بره و بلدك ملتشه تصيح انت و اسرتك واموالك غنيمه وهو ده حكم الغابه اللى احنا عايشين فيه
ارحمونا و اتحركوا يتسكتوا
خــــــــــــــــــــــــــــالص

أبــــو ضـــيــاء said...

انا عجبني كلامك وعجبني اكتر رد بربرية مسلمة من الجزاير , ربنا يهدي

kimo said...

انا مش فاهمه انتوا بتتكلموا على ايه ؟وبتجادلوا فى ايه ؟و ليه كل حاجه فى مصر بقت بميت رأى ؟ ودائما مؤيد ومعارض !!! حتى لما يتعلق الموضوع بأروحنا بنفكر بتفكروا فى ايه
اولا حصل اعتداء فى القاهره على الجزائرين؟منعرفش بس هما اثبتوا وللاسف مع احترامى لنظريه المؤمره اللى انت بتتكلم عنها هيوقعوا عقوبات على مصر
ثانيا حصلت اعتداءات منهم على المصرين فى الخرطوم نعم نعم نعم واكثر من مجرد طوبه على اتوبيس
دول استفردوا بينا ومش كده بس يا اخت يا جزائريه يا بريئه لكن كمان بيتباهوا بالاعمال البطوليه لهزيمه
الصهاينه المصرين
ومع كل هذا احتمال كبير ان مصر لن تستطيع ان تثبت هذه الاعتداءات
ثالثا و الادهى والامر المصرين اللى فى الجزائر اؤكد لك ان حياتهم بقت هباب من غير اى مساعده من احد ولا تسمح لهم القوات الجزائريه بالرجوع الى مصر يعنى الجزائر محتجزه رهائن
يبقى ده معناه ايه وبرأيك السديد ننسى كل هذا ونكمل حياتنا عادى ماشى بس من فضلك يا ريت كل واحد يشترى عمود مصدى عنده فى البيت علشان نكمل معاك مراحل طفولتك وكل واحد يستخدموا براحته!!!
نفسى اسأل سؤال لما الرسول عليه الصلاة و السلام نشر الاسلام و راح يفتح مكه حارب مين؟!!! مش اخواته و عمامه و اصدقاءه
وظل عليه الصلاة و السلام يحارب كل من يتعدى عليه او على المسلمين ومن بعده سيدنا ابو بكر حارب من اجل الزكاه وهكذا انتشر الاسلام واصبح قوى
كلهم كانوا رجال لا يخافون فى الحق لومة لائم
وحتى القرأن شجع على اخذ الحق و شرعيه الحرب بين الاخوان اذا بغت احداهما على الاخرى
واالى حصل من الجزائر بدأ من الحكومه بغضها البصر عن التخريب هناك وبالأشاعات التى مصدرها السفير الجزائرى فى مصر و بأرسالها المتشردين و الحثاله للخرطوم وبأحتجزها المصرين فى الجزائر
كل ده مش اعتداْ
فماذا تنتظر ؟
اه تنتظر يدخلوا عليك بيتك وطبعا لو جزائرين او اى عربى اهل وسهلا يقطع زى ما هو عايز لكن لو يهودى او امريكى احتمال تهز طولك و تتحرك تدافع عن نفسك!!!
للاسف يا مصرين انتوا نسيتوا طعم الرجوله و اصبح الحق والعدل وجهة نظر
وعلى فكره يا سيدى اول الغيث قطره يعنى لو عرفنا نجيب حقنا مره هنعملها كل مره ومش مهم نبدأ بالحق اللى جوه او اللى بره المهم كفايه تأملات واصحوا بقى والاخت الجزائريه اللى مصدومه فى اعلامنا اعلمك بأن معظم القنوات اللى انت ذكرتيها لا هى مصريه ممكن تكون شراكه او مملوكه للخليجين او غيرهم لكن مصر والحمد لله باعت كل حاجه وريحت بالها بلا صداع
والله يسمحكوا يا كل من تطاول على مصرى سواء جزائرى او يهودى او امريكى بس للاسف الضربه لما تيجى من القريب بتوجع
وعلى فكره مش لازم الجمهور يرجعوا فى توابيت علشان نتحرك ويا اخى اعمل اضعف الايمان ولو بالكلمه ومتوهناش فى متاهات و تحط العربيه امام الحصان وتكلكع الدنيا و منبقاش عارفين نبدأ منين او اختصر و قول استحملوا بره زى مستحملتوا جوه بس على الاقل اعترف ان مصر محتاجه رجاله من غير عواميد مصديه
وعلى فكره اعلام مصر مش غاليه يعنى كان ممكن تلم فلوس من اصحابك وتشترى علم او الست الوالده تفصلك واحد و تعلقوه وتتحل المشكله المهم اعمل حاجه يا اخى !!!
وعلى فكره انت مجربتش تعيش بره و بلدك ملتشه تصبح انت و اسرتك واموالك غنيمه وهو ده حكم الغابه اللى احنا عايشين فيه
ارحمونا و اتحركوا يتسكتوا
خــــــــــــــــــــــــــــالص

اقصوصه said...

:(

يا مراكبي said...

الله ينور عليك المرة دي قوي .. إنت كده شفت الموضوع من الزاوية السليمة تماما .. والحمد لله إن لسه فيه ناس ما أخدهاش الإنفعال الفاجر في اتجاه مش سليم افقدنا احترامنا اكتر واكتر

احنا سايبين الحاجات المهمة وماسكين في امور أصغر .. ولما بنغضب بنفلت والغضب بينقلب ضدنا بسببنا

kimo said...

وعلى فكره مفيش ضحايا و مفيش اصابات مش علشان الموضوع كذب لكن علشان مفيش مصرى واحد استطاع ان يواجه او يقف كالرجال لكن الكل خاف و ظل فى الاتوبيسات يتوسل للسواق السودانى انه يتحرك بسرعه قبل ما يطلعوا يموتوهم يعنى مفيش مواجهات و مفيش اشتباكات علشان كده مفيش اموات
اكيد كلهم فكر بطريقتك المهزومه وشاف ان مصر متستهالش انه حتى يوطى يجيب الطوب اللى بيترمى عليه و يرميه عليهم تانى !!!
ماشى يا مصرين بس مصر عيبها مش حكومتها عيبها شعبها الجبان والحكومه ايه يا زكى مهى مصرين باعوها وقبضوا التمن لكن بقيه الشعب باعها ببلاش

ست البيت said...

قلت ما نريد أن نقول يا أحمد
تحياتي
واحترامي وتقديري لشعب الجزائر
عموما
ابغي اذكر الناس جميعا
نحن نسعي لعدو نفرغ فيه الغضب المكبوت
عدونا مدلس يحمل جينات الثعابيين
ودهاء الثعالب
وتلون الحرباء

عدو مددنا له كفا فابتلع اليد ثم ابتلعنا ثم ابتلع القضية
تحياتي لرئيس الجزائر استطاع ان يظهر بلده وحكومته بمظهر البريءمن دماء غزة براءة الذئب من دم ابن يعقوب
وحملنا العرب القضية كاملة
وهم يعلمون وهم شركاء في اللعبة
لم نكن نحن الوحيدون الملطخة ايديهم وغرقي في دماء الشهداء الفلسطينيين حتى الآذان
كل المسلمين مشتركين كل رجل صاحب كلمة كتب أن حماس هم اس البلاء وكل رجل وهم قراءه ان الفرج بيد فتح
فتح التي قتلت القضية مرارا وتكرارا
حتى مل القط توماس من الفأر جيري
فقتله ثم وقف على قبره باكيا
مع احترامي لياسر عرفات فهو لم يكن فأرا

عدونا نجح في جعلنا نلتف حول قضية واهية
واعلامنا مثل الحمار يحمل اسفارا
لأن يا احمد لا يوجد مذيع صحفي حقيقي إلا ما ندر
الجميع جاء ايضا بالتوريث
بنت فلانة وابن فلان
والاعلامي الرياضي علان بن تلتان

اعلام يا يعي غير السبق الصحفي لا يهمه مصلحة عامة ولا يحزنون
ما هي خربانه خربانه
ويخرج الجميع من الممثلين واللي ليهم واللي ملهومش
يمجدوا في كلمة السيد علاء مبارك وحفاظه على كرامة المصريين
ايوووووه يا جدعان دا حان كرامتنا مهمه قوي يا احمد
مع ان علاء مع احترامي ليه
انه حيجيب لنا حقنا من الالمان اللي قتلوا مروة الشربيني
ولا حضر محاكمته ولا حتى سيادة الرئيس جمال مبارك ولا حد عمل اغنية من الامامير عن كرامة مروة ولا وقف في الماتش دقيقة حداد عليها
متهيألي لو كان دا حصل في الماتش كان ممكن يوحد الناس مصريين وجزائريين
ولا كرامتنا المهدرة والمتبخرة على الحدود ولحد العريش اللي بينزل علها االشظايا وولادها مرعوبين محدش طلع يقول كرامتنا
ولا كرامة سيد الأنام - محمد صلى الله عليه وسلم -
محدش وقف يدافع عنها ولا يقول حرفع قضية في الدانمرك على الجريدة وآخد حكم ولا اصعد الحدوتة في مجلس الأمن ولا ايتها حتة
حسبنا الله ونعم الوكيل
دعوها فإنها نتنة
هذا قول النبي- صلى الله عليه وسلم- في الفتنة

خواطر شابة said...

أخي حياك الله وأكثر من أمثالك
تحياتي

وجه جديد د.أحمد عثمان said...

حتى لا يقودنا السفهاء
لابد أن يتوحد العقلاء

لا يمكن لسفهاء من مصر
يقومون بفعل همجي بالتعدي على اتوبيس الفريق الجزائري
و لا نعترف بهذا الخطأ و لا نقدمهم للمحاكمة القضائية
و لا نعلم الطرف المعتدى بما اتخذناه من اجراءات رسمية تجاه المذنبين


لا يمكن لسفهاء من الجزائر القيام بترويع أمن مشجعي مصر
سواء بالحجر أو بمجرد التهديد
دون أن يتم ضبطهم و محاكمتهم رسميا أما قضاء بلد الحدث

لا يمكن لسفهاء الاعلام المصري
أن يقود حملات لأكبر عدد ممن يسب الجزائر
ربما يخصصون نغمات موبيل قريبا في سب الجزائر

لا يمكن لسفهاء الاعلام الجزائري
ان يقود حملات كراهية موجهة ضد كل ما هو مصري

السفهاء لن يقودننا

و ليستجب العقلاء

Anonymous said...

مهزلة مصرية جزائرية بقلم عبد البارى عطوان

تحتل اربع دول عربية المراتب الاولى على قائمة الدول الأكثر فسادا في العالم، اضافة الى افغانستان، حسب منظمة الشفافية الدولية، ولكن لم يخطر في بالنا مطلقا، ان تستخدم انظمتنا الرياضة من اجل تحويل الانظار عن فسادها ودكتاتوريتها القمعية، وبذر بذور الكراهية بين ابناء الأمة الواحدة، مثلما شاهدنا في الايام العشرة السوداء الاخيرة، التي بدأت وانتهت بمباراتي فريقي مصر والجزائر، في تصفيات نهائي كأس العالم الصيف المقبل في جنوب افريقيا.

نحن امام حرب حقيقية، وعمليات تجييش اعلامي ودبلوماسي لم يسبق لها مثيل، وكل هذا من اجل الفوز في مباراة كرة قدم بين فريقي دولتين وشعبين شقيقين، من المفترض ان الفائز من بينهما سيمثل العرب جميعا في هذه المسابقة الكروية الدولية.

عندما قرأت انباء عقد الرئيس حسني مبارك اجتماعا طارئا لاركان دولته، ابتداء من مجلس الوزراء ومرورا بقائد جهاز المخابرات، وانتهاء برئيس هيئة اركان الجيش المصري، تبادر الى ذهني ان مصر على ابواب مواجهة مصيرية مع اعداء الأمة والعقيدة......

باقى المقال فى صفحة الحوادث بالرابط التالى

www.ouregypt.us

Anonymous said...

مهزلة مصرية جزائرية بقلم عبد البارى عطوان

تحتل اربع دول عربية المراتب الاولى على قائمة الدول الأكثر فسادا في العالم، اضافة الى افغانستان، حسب منظمة الشفافية الدولية، ولكن لم يخطر في بالنا مطلقا، ان تستخدم انظمتنا الرياضة من اجل تحويل الانظار عن فسادها ودكتاتوريتها القمعية، وبذر بذور الكراهية بين ابناء الأمة الواحدة، مثلما شاهدنا في الايام العشرة السوداء الاخيرة، التي بدأت وانتهت بمباراتي فريقي مصر والجزائر، في تصفيات نهائي كأس العالم الصيف المقبل في جنوب افريقيا.

نحن امام حرب حقيقية، وعمليات تجييش اعلامي ودبلوماسي لم يسبق لها مثيل، وكل هذا من اجل الفوز في مباراة كرة قدم بين فريقي دولتين وشعبين شقيقين، من المفترض ان الفائز من بينهما سيمثل العرب جميعا في هذه المسابقة الكروية الدولية.

عندما قرأت انباء عقد الرئيس حسني مبارك اجتماعا طارئا لاركان دولته، ابتداء من مجلس الوزراء ومرورا بقائد جهاز المخابرات، وانتهاء برئيس هيئة اركان الجيش المصري، تبادر الى ذهني ان مصر على ابواب مواجهة مصيرية مع اعداء الأمة والعقيدة......

باقى المقال فى صفحة الحوادث بالرابط التالى

www.ouregypt.us

بربرية مسلمة من الجزائر said...

شكرا لك اخي العزيز لنشر رسالتي في مدونتك .
ملاحظة فقط اريد ان اوضح نقطة في رسالتي السابقة عن مسالة الجرائد كان قصدي اننا لا نعطي اهتمام للاعلام المقروء بمعنى ادق جمهور الكرة عندنا لا يقرا الجرائد السياسية الناطقة بالفرنسية يعني لم يشحن باعلامنا ... كما قال شاعركم جمال بخيت اعلامكم اقوى ... فالشباب الذي طلع الى السودان قد شحن من القنوات المصرية اضافة اخرى فقط هناك كلمة الى السيد ابراهيم حجازي الذي استضاف الفنان صلاح السعدني في حلقة البارحة انظر اخي الكريم ماذا فعل هذا الاعلامي على مراى و مسمع كل دول العالم قام بمكالمة هاتفية مع خبير او شخص عندو خبرة في العلاقات الجزائرية و المصرية و يا ريت كانت عندو خبرة حيث امطره بمعلومات عن الشعب الجزائري بما انه عاش في الجزائر مدة طويلة قال له بالحرف ان الجزائريين معندهمش اذان مافيش اذان يؤذن لا حول الله ثم قال اننا لا نزور بعضنا في المناسبات لا حول الله و ان جميع الشباب الجزائري ساهرا بالليل على زجاجات الخمر و النبيذ و المخدرات و ما اضحكنا جداااااااا ان الجزائر عبارة عن دولة محتلة و هي مجموعة ولايات منقسمة ...لا حول و لا قوة الا بالله ثم تتصل فنانة مثل زينة الى الوسيم الذي اعلن انه سيذهب الى الحج هذه الايام خالد الغندور ؟؟ و قبل ان يقف في جبل عرفة سيقول للفنانة زينة متشكرين على المكالمة القوية لانها قالت مين الجزائر دي انا معرفهاش خالص صحراء و ناس معرفهمش بلادهم مش شايلاهم و نسائهم زانيات و عاهرات في فرنسا هل تعلم اخي الكريم هناك من بكى في منزلنا من هذه الكلمات كيما تقولون انتم كلو كوم و كوم تاني ان تمس اعراض نسائنا و بناتنا الشريفات من فنانة ؟؟؟؟ نطلب الدعاء من خالد الغندور و هو يقبل الحجر الاسود
نستغفر الله و لن اختم قبل ان اوجه شكري لك و اؤكد اني احملك رسالتي باننا اخوة في الله و كلنا من امة واحدة امة محمد صلى الله عليه وسلم و صدق في قوله دَعُوهَا فَإِنَّهَا مُنْتِنَةٌ .

kimo said...

اولا حضرتك لم تنشر كل الكلام ليه؟!
ثانيا انتوا خايفين من الحرب ليه علشان هتكون ضد الجزائر اللى هى المفروض دوله عربيه؟
ولا علشان انتوا خيفين ننهزم فى الحرب و نتفضح؟
على فكره احب اقولك ان مش من مصلحة اسرائيل ان يحصل حرب دلوقتى
اولا لانها مش فاضيه ثانيا لان هيكون نتاج الحرب ده شباب مجاهد يعرف يحارب ويعرف شكل السلاح ايه و يخطط يعنى هيقف فى وشها فى يوم من الايام
ثانيا لأننا اذا اختارنا الحرب اكيد الحكومه بتاعتنا هتقع وده برضه مش مصلحه هتلاقى حكومه زى ده تانى
فين؟!!
وبرضه اسرائيل عارفه ان مصر مش هتعلن الحرب لاتها عارفه ان ده اخر اختيار للكل حكومه و شعب
لكن المخطط ده كله لفضح مصر و اظهارها بالاسد العجوز اللى القرود هتلعب على كتفه والمخطط نجح كالعاده
وطبعا علشان تطمئن على مفهوم المصرين للكرامه والى اى مدى ممكن يغضوا البصر واعتقد انها اطمنت جدا ناموا فى العسل وعدوكوا اسرائيل هو اللى هيحدد ميعاد الحرب وهيكون اختيارها المكان والزمان والسبب و برضه هيكون عن طريق دوله عربيه
لان ده الشوك اللى زرعته فى طريقنا
والست الجزائريه البريئه ارحمينا بقه ومش عارفه انت مقتنعه ازاى ان البنت اللى كانت ضمن المشجعين فى مصر و الحثاله اللى راحوا الخرطوم دول بشر ممكن تنتجهم دوله محترمه بهذا العدد وهذا الكم من الانحطاط انا اسفه لكنى لا احترم شعبك وانتم لا تختلفوا عنا كثيرا بل انت اضعف و ما انتم الا نعجه فى حظيرة المواشى المسماه بالعروبه

kimo said...
This comment has been removed by the author.
ahmed said...

أحمد عندما علقت لم تأخذني العصبية لكونك صديقي الحميم ومسئوليتى حمايتك بل لكونك كاتباً نعتز به ونعرف انه متمكن لادواته لذلك لن يستطع الموالسون رشقك بالكلمات العفنة

ali said...

انتوا خايفين من الحرب ليه علشان هتكون ضد الجزائر اللى هى المفروض دوله عربيه؟
ولا علشان انتوا خيفين ننهزم فى الحرب و نتفضح؟
على فكره احب اقولك ان مش من مصلحة اسرائيل ان يحصل حرب دلوقتى
اولا لانها مش فاضيه ثانيا لان هيكون نتاج الحرب ده شباب مجاهد يعرف يحارب ويعرف شكل السلاح ايه و يخطط يعنى هيقف فى وشها فى يوم من الايام
ثانيا لأننا اذا اختارنا الحرب اكيد الحكومه بتاعتنا هتقع وده برضه مش مصلحه هتلاقى حكومه زى ده تانى

zaid said...

الست الجزائريه البريئه ارحمينا بقه ومش عارفه انت مقتنعه ازاى ان البنت اللى كانت ضمن المشجعين فى مصر و الحثاله اللى راحوا الخرطوم دول بشر ممكن تنتجهم دوله محترمه بهذا العدد وهذا الكم من الانحطاط انا اسفه لكنى لا احترم شعبك وانتم لا تختلفوا عنا كثيرا بل انت اضعف و ما انتم الا نعجه فى حظيرة المواشى المسماه بالعروبه