خالو أحمد الصباغ

مدونة أحمد الصباغ ترحب بكم .. من الآن لكى تستطيع أن تعبر عن أرائك وغضبك من الاحتلال ومن النظام الحاكم .. فعليك أن تمتلك مدونة .. وحجر .. وحذاء Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed....Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed....Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed

Jan 4, 2010

عندما وقعت التفاحة على نيوتن


لا أدرى تحديداً ما كنت سأفعلة لو كنت نائماً تحت شجرة التفاح فى كامبريدج ووقعت على أم رأسى تفاحة حمراء شهية.. نيوتن إكتشف بها الجاذبية، لكننى بالتأكيد لم أكن لآكلها من دون غسيل، فأمى علمتنى غسل الفواكه قبل الأكل وبعده.
وكنت سأظل لمدة محتاراً ما بين أكل التفاحة بدون غسيل أو القيام لغسلها من خرطوم الجنينة، وربما كان حظى أعلى من حظ نيوتن بأن يرزقنى الله بجناينى حنون يحمل عنى مشقة غسل التفاحة دون أن يحصل منها على قطمة.
فأنا مثل أقرانى فى بلادى الكسولة نعشق التفاح ولا نعشق الجاذبية حتى لو كانت (جاذبية صدقى) نفسها، لكن الجاذبية الوحيدة التى تلقى إهتمامنا هى جاذبية التفاح الأحمر وجاذبية النساء الحمراء.. لا جاذبية الأرض.
لكن أمى دائماً تقول لى أن جدى الأكبر كان لا يفضل جاذبية التفاح ولا جاذبية النساء، ثم عندما كبرت عرفت أن لى جدوداً كثيرون من هؤلاء الرجال اللاتفاحيين، واحد إسمه إبن النفيس، وآخر إسمه ابن رشد وثالث اسمه الجبرتى ورابع اسمه ابن سينا والخوارزمى والشيرازى والرازى والبيرونى والفارابى وابن خلدون والمقريزى والمسعودى والادريسى وابن الهيثم.. وكلهم لا يحبون التفاح، ولا يأكلونه إن ما وقع على رؤوسهم، ولم تشغلهم بطونهم كثيراً، لأنهم كانوا رجالاً لا يهدون جوائزهم لسيادة الرئيس وحرمه، وإنما كانوا يهدون إنجازاتهم واكتشافاتهم للبشرية، فقامت البشرية على أكتافهم.
ومن رحمة الله بالبشرية أن نيوتن لم يكن عاشقاً للتفاح فأهدى البشرية قانون الجاذبية وأن جرهام بل كان مدمناً للرغى واللت والعجن فأهدى البشرية التليفون، وأن إديسون كان بيخاف م الضلمة فأهدانا المصباح الكهربى، وأن جاليليو كان يعشق تلميع الأوكر فاخترع التليسكوب وأن جوتنبرغ كان يحب القرأة للجميع فاخترع المطبعة وأن الأخوان رايت كانوا دائماً مستعجلين فأهدونا الطيارة.
اليوم دخلت إلى جوجل فوجدت تفاحة تقع من الشاشة، وعلمت أن ذكرى مولدة قد حانت، فترحمت عليه، وإحتفلت بذكراه بإلتهام تلك التفاحة التى وقعت من الشاشة.


أحمد الصباغ

10 comments:

winner said...


تفاحة نيوتن دي عاملالي أزمة.
ازاي الراجل ده وصل للدرجة اللي يشوف بيها أبعد من مجرد تفاحة هياكلها و تروح!
لأن لو نفس الموقف اتكرر مليون مرة التفاحة دي هتتاكل يعني هتتاكل
محدش هيفكر لا في جاذبية و لا نيلة
الناس دي كانت دماغهم بتاعة كدة
اعتقد ان دلوقتي لسة فيه عندنا ناس كدة بس مابيبانوش بسبب الجهل العام المستشري في كل مكان
حتى اللي يحاول يفكر بيلاقي مليون واحد يحبطه و مليون تانيين يضحكوا عليه و يسخروا منه

البنفسج الحزين said...

تدوينه جميله
واضح ان حضرتك شخص لماح
تحياتي

الشعب لابد له من حكومه تشكمه said...

####لأنهم كانوا رجالاً لا يهدون جوائزهم لسيادة الرئيس وحرمه، وإنما كانوا يهدون إنجازاتهم واكتشافاتهم للبشرية، فقامت البشرية على أكتافهم.###


عجبتنى جدااااااااااا الجمله دى.وضحكتنى كمان:))

تسلم.

العيسوى الصغير said...

حلوة البت رمزية دى


انا لو وقعت عليا تفاحة
اطلع اركبها تانى مكانها

dr.lecter said...

وانا بقول ايه التفاحه الي علي جوجل دي اتاريها علشان سي نيوتن

Wanda said...

هو دهه العالم يا عم احمد
انه يشوف بشكل ثانى لنفس الامور
انه يلاقى اجابة فى الكون عن سوال بيشغل دماغه و مخليه فى نظر الناس مجنون
انه يجرب و يتكلم و يقول يا اناس انا لقيت انه كذا بيحصل لما كذا بيشتغل حتى لو الناس قالت ديه هرطقة

انه ينط من البانيو و يجرى بلبوص و يقول وجدتها وجدتها
و نسى يكمل الجملة وجدت اجابة الملك ازى اتاكد من ان التاج من الذهب الخالص :-)
طبعا البشر مفتكروش الا انه نسى يبلس هدومه :-)))

و رب تفاح كل يوم تغنى عن زيارة الطبيب

Baskouta said...

بوست جميل جدا
انا لما بفكر في العباقرة دول بقول لنفسي هو ليه مفيش كتير ناس كدة
ولو في كتير كدة كان حالنا هيبقا كدة
تحياتي البسكوتية الصباحية

karim said...

كلامك رائع جداا شيدى بجد كلام معير عن الفشل الذى نعيشة يوميا, تحياتى

z!zOoOo said...

بوست جميل يا صباغ

سمر الجيار said...

السلام عليكم ورحمة الله..
للأسف الغالبية العظمي سوف تفضل هيفاء علي البيروني والفارابي ..
وبالرغم من قيام العالم علي أكتافهم إلا أن درايتهم بهم محدودة
وهذا لا ينتقص شيئا من قدر هؤلاء العلماء ..
بل العكس فلو تدخل الغوغاء في النظريات العلمية أو المشروعات العظيمة ماتم أحدها أبدا
www.sosa11sosa.blogspot.com