خالو أحمد الصباغ

مدونة أحمد الصباغ ترحب بكم .. من الآن لكى تستطيع أن تعبر عن أرائك وغضبك من الاحتلال ومن النظام الحاكم .. فعليك أن تمتلك مدونة .. وحجر .. وحذاء Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed....Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed....Welcome to my blog! Here you will find all things about me.. i am 31 years Egyptian Blogger .. i blogging on journalism, Poetry, Caricature, Photography, Arts, Sports.. The main ait for me is to connecting people and to discover myself..Ahmed

Jan 25, 2011

ليلة الرعب الرئاسى


يجلس فى قصره مرعوباً.. جميع الخدم يتحركون فى توتر ينظرون إليه فى شفقة.. يزيد الصورة رعباً صوت هدير الطائرة التى صدرت الأوامر بأن تظل جاهزة للهروب فى أى وقت.

يدور شريط حياته أمام عينيه، يتذكر كيف كان يحرص على وضع لوحة رخامية فى كل شارع ونفق وكوبرى تخلد إسمه، وتراءى أمام عينية مشهد الثلاثين عاماً وهم يتحولون إلى لحظات من الحقارة والرعب والذعر.

منذ أيام إجتاحت تلك الليلة السوداء دولة كان يحكمها زميل.. هذا الزميل عايش ليلة مثيلة إنتهت بهروبه على طائرة.. ترفض إستقباله دولاً كانت صديقة لسنوات طويلة، لكنها تنصلت منه وتبراءت من عمايله..

الأمر مختلف؛ فشعبى جبان وما يحدث الآن طفرة سرعان ما ستنطفى مع حلول الصباح، لكن صوت هدير المظاهرات أتى إليه من كل مكان فى القصر، مستشاره أشار عليه بالهروب سراً والعودة سراً حال إستقرار الأمور، لكنه يعلم جيداً أن خبر الهروب لو تسرب لكان إيذاناً لكل رجاله بالتخلى عنه، ولدب الرعب فى أوصال الرجال الذين يحجبون عنه شر الشعب الغضبان.

لكنه رغم رفضه لفكرة الهروب فى الوقت الحالى فضل أن يرسل العيال للخارج.. والعيال هم الزوجة والإبن والحفيد؛ محملين بصناديق تحمل ما يكفيهم شر الحاجة حال حدوث الإنقلاب، صناديق الذهب والعملة: اتبعوا التعليمات وهتلاقوا اللى يستقبلكم وما تتكلموش مع حد لإن خروجكم هيفضل سر – هكذا ودع إسرته بتلك الكلمات.

عايز لقطة واسعة لميدان التحرير دلوقت..
هكذا طلب من المساعدين فانفتحت الشاشة العملاقة فى غرفته بالقصر الكبير.. لقطة تكاد تكون بالحجم الطبيعى، يبدو فيها مُجمّع التحرير كنقطة مضيئة بجوار بحر الثوار المتلاطم الأمواج، انتفض قلبه رعباً.. واشار طبيبه المعالج عليه بغفوة قصيرة لإن قلبه العجوز لم يعد يتحمل ذلك الإجهاد الرهيب.

قرر أن يتغلب على الرعب بغفوة قصيرة، أغلق عينيه وهو لا يعلم تحديداً ما المشهد الذى سيراه حينما سيُفتحها مرة أخرى.

أحمد الصباغ

8 comments:

alirbidi said...

الله يخلصنا منه

ALLELIO-عليــــلـــيـــــــــــــــــو said...

عيب لما تقول كدا على رئيس دولتك

المشكلة لم تكن يوما فى الرئيس ولكنها دوما فى حاشيتة

ومن رايى المتواضع لو ظل الرئيس وتغيرت كل الحاشية المحيطة ببة وقرر تغيير فكرة الرامى الى ادخال الراسمالية بوجهها المدمر لمصر اعتقد انة دة انسب حل لمصر

مصر الان تنهار وطلبى من شعبها هو كفاية ثورة الثورة حققت الاهداف المنشودة ويجب الان ان نرجع للبيت مرة اخرى حتى يستطيع الجيش القيام بواجباتة من حماية المممتلكات العامة والخاصة

мαησηα said...

اياك مايوعى يفتحهم يا احمد

غني يابهيه said...

ايه ياعم جو الرعب ده ......
واحشني والله يابرنس
تحياتي وتحيات بهيه

أحسن تـستاهـل said...

قريت ان الرئيس بيسأل شفيق: هما مشيوا ولا لسه هناك؟
شفيق رد: لا لسه موجودين
قال الرئيس: غريبة!! النهارده السبت، وهما قالوا "جمعة الرحيل"، ما رحلوش لسه يعني

^_^

محمود المصرى said...

اْذا كنت صحيح بتاخد النبى علية الصلاة والسلام قدوه ومثل اْعلى ليك فنظر كيف كان النبى يعامل اْبو لهب وهو عمه وكان اْفسد اْهل الاْرض فهل سمعت اْنه فى يوم سبه باْى لفظ فما بالك بالرئيس اليس رجل مسلم يوحد الله فمهما كان فساده فصدقنى لن يكون مثل اْبى لهب كفاكم مطامع دنيوية وتذكر اْن الله لم يخلق اْنس اْو جن اْلا للعبادة وحاسب نفسك متى كان اْخر مرة صليت ومتى اْخر مرة اْسغفرت ومتى اخر مرة غضضت بصرك عن النساء والاْفلام القبيحةتذكر الاْخلاق هى طريق الجنة وتذكر حديث النبى علية الصلاة والسلام عندما تحدث عن اللسان وقال اْن كل اْعضاء الجسم تنادى فى كل يوم على اللسان وتقول يا لسان اْتقى الله فينا فاْن اْستقمت اْستقمنا واْن اْعوججت اْعوججنا وصدق رسول الله صلى الله علية وسلم والسلام عليكم ورحمة الله
اخوك
محمود المصرى

oussama simo said...

http://freepalestine4ever.blogspot.com/

كادسول said...

ربنا يريحنا

http://www.cadsoul.com